قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة:توجه البابا شنودة الثالث، بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، الاحد الى الولايات المتحدة في رحلة علاجيه كما ذكرت وكالة انباء الشرق الاوسط المصرية. وسيخضع البابا شنودة، وهو من مواليد عام 1923، لفحوص طبية في مستشفى كليفلاند (اوهايو، شمال شرق) حيث اجريت له جراحة اثر اصابته بكسر في عظمة الساق عام 2008.

وقال البابا قبل مغادرته أنه مسافر الى كليفلاند quot;لأن هناك ملفا عن حالتي الصحية منذ نحو عشرين عاما وهم يعرفون كل شىء عن صحتيquot; .. وأضاف القولquot; إن شاء الله ستكون رحلة لمدة أسبوعينquot;. ويعاني البابا شنودة من الام في الفقرات القطنية ومشاكل في الرئة.

واوضحت الوكالة ان البابا توجه الى الولايات المتحدة في طائرة خاصة. وتاتي رحلة البابا شنودة هذه بعد اقل من عشرة ايام على الاعتداء الدامي الذي استهدف كنيسة القديسين في الاسكندرية ليلة راس السنة موقعا 21 قتيلا.

وكان شنودة الثالث احتفل مساء الخميس بقداس عيد الميلاد في كاتدرائية العباسية في القاهرة التي احاط بها ما لا يقل عن ثلاثة الاف شرطي. وفي عظته القصيرة في ختام القداس، قدم البابا شنودة العزاء quot;لابنائنا في الاسكندرية بعد استشهاد عدد كبير من الابرياءquot;.

وتتهم السلطات المصرية quot;ايادي اجنبيةquot; بالوقوف وراء هذا الاعتداء الذي ياتي بعد شهرين من التهديدات التي وجهها الفرع العراقي لتنظيم القاعدة، لاقباط مصر.