قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

عمان: طالب حزب جبهة العمل الاسلامي، الذراع السياسية للاخوان المسلمين وابرز احزاب المعارضة في الاردن الاربعاء بأجراء تعديل على الدستور الاردني ما يخول رئيس الاغلبية النيابية بتولي منصب رئيس الوزراء في البلاد. وقال زكي بني ارشيد القيادي في الحزب لوكالة فرانس برس quot;نطالب بتعديل الدستور ليصبح لنظام الملكية معنى أوسع ويصبح هناك نص دستوري ملزم بتكليف رئيس الاغلبية في البرلمانquot;.

ويخول الدستور الاردني الحالي الملك بتعيين رئيس الوزراء او اقالته. واضاف بني ارشيد ان quot;النص الدستوري الحالي هو ان الملك يكلف من يريد ومن يشاء دون أي ظوابط دستورية، بالتالي فأن التعديل سيحد من صلاحية الملك بتكليف رئيس الوزراءquot;.

وتابع quot;اما ان يكون رئيس وزراء منتخب ومستوزر من الشعب، او نظام الحكومة البرلمانية بمعنى ان الحزب او الإئتلاف الذي يحقق اغلبية في مجلس النواب يكلف بتشكيل حكومةquot;. واوضح ان quot;الحزب قام بدراسة معمقة حول التعديلات المطلوبة في الدستورquot; الذي تم اعتماده عام 1952.

من جانب آخر، اكد بني ارشيد عن تنظيم تظاهرة عامة يوم الجمعة المقبل من قبل حزب جبهة العمل الاسلامي وجماعة الاخوان المسلمين واحزاب اليسار والنقابات المهنية. وقال ان quot;المظاهرة ستكون تحت عنوان +الاصلاح السياسي والحد من ارتفاع الاسعار+quot;، مشيرا quot;انها ستكون سلمية وسليمة ومنظبة بالضوابط الوطنيةquot;.