قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نقلت عضوة الكونغرس الاميركي المصابة من مستشفى اريزونا الى مركز تكساس للتأهيل، بعد تحسن حالتها الصحية.


U.S. Representative Gabrielle Giffords (D-AZ), ...

واشنطن: نقل الاطباء اليوم إن عضوة الكونغرس الاميركي غابرييل غيفوردز التي تعرضت لطلق ناري في الرأس قبل اسبوعين من مستشفى في توكسون باريزونا الى مركز لاعادة التأهيل في تكساس.

ونقلت عضوة الكونغرس غيفوردز الديمقراطية الى مستشفى (تير ميموريال هيرمان) في هيوستن يصطحبها فريقها الطبي وزوجها وامها.

وفيما ابدى الاطباء تفاؤلا حذرا حول قدرة غيفوردز على استرداد النطق يعتزم اطباء نفسيون ومختصون في العلاج الطبيعي اجراء اختبارات على عضوة الكونغرس لتحديد مدى الاصابة التي تعرض لها دماغها.

واستطاعت غيفوردز ان تحرك ذراعيها وساقيها لكن جانبها الايمن يعاني من ضعف ما خاصة وان الرصاصة التي اصابتها اخترقت الجانب الايسر من دماغها وهو الجزء الذي يتحكم في الجانب الايمن من الجسم.

ومن المتوقع ان تقضي غيفوردز فترة من شهر الى شهرين في مركز اعادة التاهيل بهيوستن.

وكان رجل مسلح اطلق في الثامن من الجاري النار على عضوة الكونغرس الديمقراطية و18 شخصا اخرين بينما كانت عضوة الكونغرس تتحدث الى مجموعة من الجماهير خارج محل في توكسن باريزونا.

واسفر الحادث عن مقتل ستة اشخاص وجرح عدد آخر غادروا المستشفى بعد ان تلقوا الاسعافات اللازمة في حين عانت غيفوردز من اصابة خطرة في دماغها.
ولا يزال المشتبه به في الهجوم جاريد لوغنور البالغ من العمر 22 عاما رهن الاحتجاز.