قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كانو: سمعت اصداء بضعة انفجارات الجمعة في مدينة مايدوغوري شمال شرق نيجيريا التي غالبا ما تتعرض لهجمات يشنها اسلاميون متطرفون، كما افاد سكان.

وفي تصريح لوكالة فرانس برس، قالت ايساتو كبير التي تم الاتصال بها هاتفيا، quot;سمعنا مجموعة من الانفجارات في انحاء المدينةquot;.

واضافت quot;لا استطيع ان احدد مصدر الانفجارات لكنها كانت فعلا قويةquot;، مشيرة الى ان الشوارع قد quot;اقفرتquot;.

وذكر صحافي محلي انه سمع ثلاثة انفجارات.

وقال هذا الصحافي لوكالة فرانس برس طالبا عدم كشف هويته quot;كنت في منزلي بعد الصلاة عندما سمعت ثلاثة انفجارات منفصلة مصدرها احياء عدةquot;. واضاف انه لا يعرف هل اسفرت تلك الانفجارات عن سقوط اصابات ام لا.

واكد شخص ثالث هو اوال عبدالله انه سمع انفجارين.

وتحاول شرطة مايدوغوري معرفة مزيد من التفاصيل عن تلك الانفجارات.

وفي تصريح لوكالة فرانس برس قال سيميون ميدندا المسؤول عن الشرطة في ولاية بورنو ان quot;رجالنا يجرون تقويما للوضع. لا استطيع ان اقول شيئا قبل ان يعودوا ويطلعونا على ما حصلquot;.

وقد تعذر على الفور الاتصال بالجيش.

وكانت مجموعة بوكو حرام الاسلامية اقامت معقلها في مايدوغوري قبل ان تقمعها قوات الامن في 2009. وتشهد المدينة الواقعة في الشمال الذي تسكنه اكثرية من المسلمين هجومات يومية تقريبا، غالبا ما تنسبها السلطات الى هذه المجموعة.

وكانت بوكو حرام اعلنت مسؤوليتها عن الاعتداء الانتحاري الذي استهدف مقر الامم المتحدة في ابوجا في 26 آب/اغسطس واسفر عن 24 قتيلا.