قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

صنعاء: اعلن الرئيس اليمني علي عبد الله صالح، المقرر ان يتخلى عن السلطة في شباط/فبراير، السبت انه سيتوجه quot;خلال الايام القادمةquot; الى الولايات المتحدة.

وقال علي عبد الله صالح في مؤتمر صحافي في صنعاء quot;ساغادر الى الولايات المتحدة الاميركية خلال الايام القادمة ليس بغرض العلاج فانا اتمتع بصحة جيدة (...) وانما لغرض تهيئة الجو لحكومة الوفاق الوطني للقيام بعملها ولاجراء الانتخابات الرئاسية المبكرةquot; المقررة في 21 شباط/فبراير.

واضاف انه بعد تلك الزيارة التي لم يحدد مدتها سيعود الى اليمن لاستئناف العمل السياسي quot;كمعارضquot; وقال quot;سازاول العمل السياسي مع حزبي كمعارضquot;.

ويتقاسم حزب المؤتمر الشعبي العام الذي ينتمي اليه مع المعارضة الحقائب الوزارية في حكومة الوفاق الوطني التي تحكم اليمن منذ العاشر من كانون الاول/ديسمبر.

وكان موفد الامم المتحدة في اليمن جمال بن عمر اعلن الاربعاء ان صالح، الذي اصيب خلال هجوم بقنابل على قصره في صنعاء في الثالث من حزيران/يونيو ونقل الى المستشفى في العاصمة السعودية في اليوم التالي، في حاجة الى علاج طبي quot;مهمquot; يستلزم الحصول عليه في الخارج .

واعلن الامين العام للامم المتحدة بان كي مون في تشرين الثاني/نوفمبر ان الرئيس اليمني سيتوجه الى نيويورك لتلقي العلاج.