قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: يزور رئيس الوزراء الفرنسي فرنسوا فيون من 11 الى 13 شباط/فبراير كلا من السعودية والامارات العربية المتحدة اللتين تعتبر فيهما الرهانات التجارية مهمة.

وذكر مكتب رئيس الوزراء انه سيبدأ هذه الزيارة بالسعودية ثم يتوجه الى ابو ظبي للمشاركة في تدشين المباني الجديدة لجامعة السوربون في هذه الامارة في 13 شباط/فبراير.

وسيتطرق فيون خلال محادثاته الثنائية الى الوضع في العالم العربي الذي تزداد فيه الاضطرابات منذ ثورة الياسمين في تونس.

لكن العلاقات التجارية مع السعودية والامارات العربية المتحدة ستشكل نقطة مهمة في لقاءات فيون. فقد ابرمت باريس لتوها اتفاقا مع الامارات العربية يتيح للشركات الجوية الاماراتية وشركة اتحاد تسيير رحلات اضافية الى فرنسا.

وفي المقابل، تأمل فرنسا في تسهيل التفاوض الصعب حول بيع طائرتها المقاتلة رافال التي لم تجد بعد من يشتريها في الخارج.

وتقيم فرنسا علاقات دفاعية مع الامارات. ففي ايار/مايو 2009، دشن الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي قاعدة عسكرية في ابو ظبي تضم وسائل جوية وبحرية وقوة من جيش البرـ على بعد اقل من 250 كلم من السواحل الايرانية.

وفي السعودية، تتنافس شركة اس.ان.سي.اف للسكك الحديد ومجموعة الستوم للفوز بمشروع للقطار السريع بين جدة ومكة (غرب) يقدر ب 10 مليارات يورو.