قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دعت باريس اللجنة الرباعية الى تحديد مرجعيات التفاوض خلال إجتماعها السبت.


باريس: دعت فرنسا اللجنة الرباعية للشرق الاوسط الى تحديد quot;بعض مرجعيات التفاوضquot; في بيانها الختامي السبت quot;للمساعدة في استئناف المحادثاتquot; بين الاسرائيليين والفلسطينيين، كما اعلنت الجمعة وزارة الخارجية الفرنسية.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية ان الامين العام للامم المتحدة بان كي مون ووزراء خارجية الولايات المتحدة هيلاري كلينتون وروسيا سيرغي لافروف والاتحاد الاوروبي كاثرين اشتون، سيتبنون خلال اجتماعهم على هامش مؤتمر الامن في ميونيخ (المانيا) quot;بيانا جديدا حول الشرق الاوسطquot;.

واضاف برنار فاليرو quot;نأمل في ان يدعو البيان الاطراف الى استئناف المفاوضات وان يذكر بموقف المجموعة الدولية حول الاستيطانquot;. وقال quot;نعتقد ايضا مع شركائنا الاوروبيين ان صدور بيان يحدد بعض مرجعيات التفاوض سيكون مفيدا للمساعدة في استئناف المفاوضاتquot;.

وقال دبلوماسي ان فرنسا تأمل في ان يتطرق احد هذه المرجعيات الى حدود 1967 لتحديد الدولة الجديدة.

واوضح المتحدث ان فرنسا تأمل ايضا في حصول quot;تقدم ميداني على صعيد التنمية الاقتصادية وفي غزةquot; وتأكيد quot;دعم اكثر وضوحا لما تقوم به السلطة الفلسطينية لتحضير اسس دولة فلسطين المقبلةquot;.

وفي آب/اغسطس 2010، حددت اللجنة الرباعية هدفا يقضي بتوقيع اتفاق اسرائيلي-فلسطيني قبل ايلول/سبتمبر 2011، كما قال المتحدث. وقبل هذا الموعد في حزيران/يونيو، سيعقد في باريس مؤتمر جديد للدول المانحة للدولة الفلسطينية. وقد اعلنت عن تنظيمه ليل الخميس الجمعة وزارة الخارجية الفرنسية.