قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

روما: أكد رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي الممثل للثوار مصطفى عبد الجليل أن بعض الضحايا المدنيين الذين قتلوا عن طريق الخطأ خلال ضربة جوية للحلف الاطلسي الجمعة في البريقة كانوا quot;مندسينquot; موالين للقذافي.

وقال عبد الجليل ردا على سؤال لمراسل صحيفة لاستامبا الايطالية حول هذه الهفوة لحلف الاطلسي quot;يجب اخذ هذا ايضا في الاعتبار ونحن متأسفون بالفعلquot;.

واضاف quot;لكنني اريد ان اضيف انه بعد تحقيق داخلي قمنا بالتحقق من ان الشبان الثوار ضحايا نيران صديقة كانوا في الحقيقة مندسين من القذافيquot;، من دون تحديد هوية الضحايا الذين اعتبرهم مندسين.

وكان تسعة معارضين لنظام معمر القذافي قتلوا في هذه الضربة لحلف الاطلسي، فضلا عن اربعة اشخاص كانوا داخل سيارة اسعاف هم السائق وثلاثة طلاب طب من بنغازي، على ما اعلن السبت للصحافيين عبد الحفيظ غوقة المتحدث باسم الثوار في بنغازي معقل الثوار في شرق ليبيا.

وحول امكانية رحيل الزعيم الليبي عن السلطة، ذكر عبد الجليل بانه quot;منذ البداية لم نعارض فكرة نفي القذافيquot;. وأضاف quot;اننا نتحدث عن ذلك منذ مدة لا باس بها. ومن دون شك، لا يوجد بلد على استعداد لاستقبالهquot;.

وصباح الاثنين، من المفترض ان يلتقي علي العيساوي مسؤول السياسة الخارجية في المجلس الوطني الانتقالي والذي شغل سابقا منصب سفير ليبيا في الهند قبل انشقاقه عن القذافي، وزير خارجية ايطاليا فرانكو فراتيني في روما.