قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: رجح وزير الدفاع الفرنسي جيرار لونغيه ان quot;يطول امد النزاعquot; في ليبيا، في حديث نشرته صحيفة لوباريزيان.

واكد لونغيه الذي وصل الاحد الى افغانستان في زيارة الى القوات الفرنسية المنتشرة هناك، معلقا على احتمال استمرار النزاع ان quot;ثمة احتمال ان يطول امد تلك الحرب لانه لا يمكن التكهن اطلاقا بما قد يقوم به القذافي وما قد يجري في ليبياquot;.

واضاف quot;نعم ان الحرب طويلة ومعقدة، ولانها معقدة ستكون طويلةquot;.

واعتبر ان quot;طيران التحالف (الذي بدا غاراته على قوات القذافي في ليبيا في 19 اذار/مارس بناء على قرار من مجلس الامن الدولي) قادر على تدمير كافة الامدادات اللوجستية لقوات القذافي عندما تتوجه الى شرق (ليبيا) مكشوفةquot;.

لكنه اضاف quot;في المعارك داخل المدن يجب الاعتراف بانه اذا ما تفادى الطيران وقوع ماساة، فلا يمكنه في المقابل تسوية المشكلةquot;.

واوضح لونغيه انه quot;بدون الطيران الاميركي اننا حاليا نقوم بنحو 150 طلعة جوية يوميا وتقوم فرنسا بما بين 20 الى 25% منهاquot;.

واضاف quot;المشكلة هي اننا نفتقر الى معلومات ملموسة واكيدة حول اهداف يتم رصدها على الارض. ليس هناك نقص في الطائرات بل في تحديد الاهداف المتحركةquot; معتبرا quot;انها بالتاكيد نقطة ضعفquot; ان تشن معارك جوية quot;بدون معلومات على الارضquot;.

وقد اعلن حلف شمال الاطلسي الخميس خلال اجتماع لوزراء الخارجية الاعضاء في برلين انه بحاجة الى مزيد من الطائرات الهجومية على الارض لانجاز مهمة حماية المدنيين الليبيين من قوات القذافي.