قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول: اعلن متمردو طالبان في بيان السبت ان طالبان الافغانية ستشن اعتبارا من الاحد هجوم الربيع ضد القوات الاجنبية والافغانية.

وقالت طالبان في بيانها ان quot;مجلس حكومة الامارة الاسلامية في افغانستان يرغب في اعلان البدء بعملياته العسكرية للربيع ضد المحتلين الاميركيين وحلفائهم الاجانب وداعميهم في الداخلquot;.

واضاف البيان ان quot;عمليات +بدر+ ستبدأ في كل انحاء افغانستان في الاول من ايار/مايو 2011quot;.

واوضح المتمردون انه quot;كما في الماضي، فان عمليات بدر ستنحصر بالمراكز العسكرية واماكن التجمع والقواعد الجوية والقوافل العسكرية اللوجستية للمحتلين الاجانب في كل انحاء البلادquot;.

ومن بين quot;ابرز اهدافهمquot;، يشير المتمردون خصوصا الى القوات الاجنبية والمسؤولين المدنيين والعسكريين في quot;حكومة كابول المزعومةquot;، اضافة الى رؤساء الشركات الاجنبية والمحلية العاملة لحساب quot;العدوquot;.

واعتبرت طالبان ايضا ان اعضاء المجلس الاعلى للسلام quot;ينتمون الى صفوف العدوquot;، وهو مجلس شكلته الحكومة الافغانية في محاولة لاقناع المتمردين بالتفاوض.

وضاعف الحلف الاطلسي في الشتاء الفائت عملياته ضد المتمردين ويتوقع المسؤولون الاميركيون ان تصل اعمال العنف الى ذروتها بعدما اكدوا ان قوات التحالف نجحت في استعادة العديد من المناطق التي سيطر عليها المتمردون طويلا.

واكدت طالبان في بيانها انها quot;ستحرص خصوصا على حماية المدنيين خلال عمليات الربيعquot;.

واعتبر العام 2010 الاكثر دموية بالنسبة الى المدنيين في النزاع الافغاني.