قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

مقديشو: عبرت الولايات المتحدة عن قلقها من قرار الصومال منع عشرات النواب من السفر للخارج مؤقتا مع احتدام الصراع على السلطة بين الزعماء الصوماليين .

وقالت السفارة الأميركية في العاصمة الكينية نيروبي في بيان إن رجال الأمن هددوا عددا من البرلمانيين بالأسلحة وإن ما لا يقل عن ثلاثة تعرضوا لاعتداء بدني .
وجاء في البيان quot;هذا العمل يأتي بعد جهود الحكومة الاتحادية الانتقالية في الأسابيع الأخيرة لإجهاض النقاش السياسي السلمي ولإسكات منتقديهاquot;.

وكان من المقرر أن يتوجه نحو 48 نائبا إلى كينيا للمشاركة في المحادثات بشأن الانتخابات المحتملة في الصومال بعد انتهاء مدة مؤسساته الانتقالية في آب- أغسطس المقبل .

ويتركز التنافس على السلطة بين الرئيس شيخ شريف أحمد الذي يسعى للفوز بفترة ثانية ورئيس البرلمان شريف حسن شيخ أدن ثاني أقوى سياسي في الصومال الذي يطمح في الرئاسة.