قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: اعلن السناتور جون كيري رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ الاميركي الاربعاء بعد اجتماع مع محمود جبريل، مسؤول السياسة الخارجية في المجلس الوطني الانتقالي في ليبيا، انه يعد مشروع قانون يتيح استعمال بعض الودائع المجمدة للزعيم الليبي معمر القذافي لحساب الثوار الليبيين.

وقال كيري quot;ما يطالبون به هو بسيط جدا: المساعدة الانسانية والتقنية وهي المساعدة التي يعتقدون انهم بحاجة لها بعد سقوط نظام القذافيquot;.

وادلى كيري الذي لم يحدد اي رقم بهذا التصريح بعد محادثات اجراها في الكونغرس مع محمود جبريل، مسؤول السياسة الخارجية في المجلس الوطني الانتقالي في ليبيا.

واضاف quot;في هذا الوقت، اعد مشروع قانون بطلب من وزارة الخارجية والادارة يحيز نقل ودائع موجودة بشكل سيولة الى المجلس كي تكون هناك اموال بتصرف الثوارquot; الليبيين.

واوضح quot;هذه الاموال ليست اموال المكلفين الاميركيين انها اموال العقيد القذافي نفسهquot; معربا عن الامل في ان يتمكن quot;سريعاquot; من وضع اللمسات الاخيرة على هذا المشروع بعد ان حصل على معلومات من وزارة الخزانية حول المبالغ التي يمكن ان تكون معنية.

ومن ناحيته، قال جبريل quot;حلمنا ورؤيتنا هي في بناء ليبيا ديموقراطية قائمة على الدستور وحقوق الانسان وعلى مجتمع مدني ناشط جداquot; طالبا مساعدة الولايات المتحدة quot;كي يصبح هذا الحلم واقعاquot;.

وشارك في اللقاء السفير الليبي السابق في واشنطن علي العجيلي والسفير الليبي السابق في الامم المتحدة محمد شلقم اللذين اعلنا انشقاقهما عن نظام القذافي.

وكانت الولايات المتحدة قد جمدت ودائع ليبية بحوالى 30 مليار دولار.