كانو: قتل اربعة اشخاص في هجوم مسلح على حانة بمنطقة مايدوغوري في شمال نيجيريا، بحسب ما اعلنت الاثنين الشرطة التي تشتبه بوقوف عناصر من جماعة بوكو حرام الاسلامية المتشددة خلفه.

وقال نائب رئيس شرطة ولاية بورنو زكريا ادامو لوكالة فرنس برس ان الهجوم المسلح استهدف حانة في حي بولونكوتو ليل السبت-الاحد.

واضاف في اتصال هاتفي من مايدوغوري ان quot;المعتدين فتحوا النار على رواد الحانة وقتلوا اربعة اشخاص قبل ان يتبادلوا اطلاق النار مع الشرطةquot;. وقد نجح المعتدون في الفرار.

يشار الى ان ولاية بورنو هي احدى الولايات ال12 في شمال البلاد التي فرضت فيها الشريعة الاسلامية عامي 1999 و2000.

واعلنت الشرطة عن تكثيف عمليات المراقبة واعتقال 19 شخصا بعد الاعتداءات التي وقعت الاسبوع الماضي.

وتشهد مايدوغوري عاصمة ولاية بورنو والواقعة على الحدود مع النيجر والكاميرون وتشاد معظم نشاطات جماعة بوكو حرام. وتحملها الشرطة مسؤولية عشرات الاغتيالات والهجمات التي وقعت على مراكز الشرطة خلال الاشهر الماضية.