قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


مدريد:
دانت الحكومة الاسبانية الترخيص الذي منحته إسرائيل لبناء 930 وحدة سكنية جديدة في مستوطنة هار حوما بالقدس الشرقية معتبرة ان ذلك من شانه تفجير الوضع في المنطقة واضعاف فرص حل النزاع الفلسطيني الاسرائيلي.

وقالت الخارجية الاسبانية في بيان أن quot;القدس الشرقية جزء من الاراضي الفلسطينية المحتلة والمستوطنات المقامة على تلك الاراضي غير شرعية بموجب القانون الدوليquot; مشيرة الى ان بناءها يشكل quot;عقبة على طريق تحقيق السلامquot;.

واعتبرت ان ذلك الاجراء من شانه اضعاف الجهود التي تبذلها اللجنة الرباعية لاستئناف المفاوضات المباشرة بين الاسرائيليين والفلسطينيين والتي تعد السبيل الوحيد لتحقيق سلام شامل وعادل ودائم في الشرق الأوسط على أساس دولتين قائمتين على التعايش السلمي والامنquot;.

وكانت وزارة الداخلية الاسرائيلية اعلنت يوم الخميس الماضي مصادقتها على بناء 930 مسكنا في مستوطنة (هار حوما) في جبل ابو غنيم جنوب القدس الشرقية مبررة ذلك بارتفاع اسعار العقارات ما اثار رفضا دوليا واسعا.