قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بغداد:اعلن متحدث باسم الجيش الاميركي في العراق الخميس ان اب/اغسطس المنصرم، هو اول شهر لم يقتل او يتوفى خلال اي عسكري اميركي في العراق منذ اجتياحه في اذار/مارس 2003.

وقالت الميجور انجيلا فونارو ردا على سؤال لوكالة فرانس برس ان quot;اب/اغسطس هو اول شهر لم تسجل فيه اي حالة وفاة او قتل جراء اعمال مسلحة او حوادث او امراضquot;.

واضافت quot;كان هناك شهران (كانون الاول/ديسمبر 2009 و تشرين الاول/اكتوبر 2010) لم تسجل خلالهما القوات الاميركية في العراق موت عناصر فيها لكن تخللهما على الاقل حالة وفاة واحدة لاسباب غير قتاليةquot;.

وحصيلة الضحايا الادنى خلال شهر اب/اغسطس، قبل اشهر من الموعد النهائي لانسحاب القوات الاميركية من العراق نهاية العام الحالي 2011، وفقا للاتفاقية الامنية بين بغداد و واشنطن.

وكانت الحصلة الادنى خلال شهر كامل في كانون الاول/ديسمير 2010، عندما توفي جندي واحد وفقا لموقع الكتروني مستقل.

وقتل 4474 عسكري اميركي في العراق منذ اجتياحه في اذار/مارس 2003، وفقا لتعداد تجريه وكالة فرانس برس استنادا الى ارقام موقع الكتروني مستقل.

ولا يزال الجيش الاميركي ينشر حوالى 47 الفا من جنوده في العراق، علما انه يتوجب على هؤلاء ان ينسحبوا بالكامل من البلاد نهاية العام الحالي وفقا لاتفاقية امنية موقعة بين بغداد وواشنطن.

ويفترض ان ينسحب جميع العسكريين الاميركيين من العراق نهاية العام الحالي وفقا للاتفاقية الامنية فيما اعلن السياسيين العراقيين في الثالث من الشهر الماضي الاستعداد لفتح باب الحوار حول بقاء مدربين عسكريين بعد 2011.