قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: شدد وزير الخارجية الفرنسي آلان جوبيه الذي سيزور تونس هذا الاسبوع، على ضرورة ان تحترم السلطات الجديدة التي تسلمت الحكم في شمال افريقيا بعد ثورات الربيع العربي، دولة القانون والاقليات ووضع المرأة.

وقال جوبيه لشبكة اي تيليه التلفزيونية الفرنسية الثلاثاء quot;ما نقوله هو اننا سنكون حريصين على احترام بعض المبادىء ومنها دولة القانون واحترام جميع الاقليات، لاسيما الدينية، واحترام وضع المرأة، وهذه هي الرسالة التي سأوجهها الى اصدقائنا التونسيينquot;.

وكرر جوبيه القول quot;اجريت انتخابات في المغرب وتونس وهي تجرى في مصر في ظروف مرضية ولن ننتقد نتيجة هذه الانتخابات التي هي خيار الشعوب المعنيةquot;.

وفي شأن فوز الاسلاميين بهذه الانتخابات، اعتبر ان هذه المرحلة quot;ليست مرحلة اسلامية. انها ثورة عميقة جدا تعصف بمجمل العالم العربي، وتتجاوزه ايضاquot;.

واضاف quot;لذلك لن تؤدي هذه الثورة الى حل مطمئن بسرعة كبيرة. اعتقد انه من الضروري الاستعداد لمرحلة انتقالية ستكون طويلة وصعبةquot;.

وشدد جوبيه على الجوانب الاقتصادية لهذه المرحلة الانتقالية. واشار الى ان quot;وضع الاقتصاد المصري كارثيquot; وquot;يتعين علينا العمل في هذا المجال ايضاquot;.

وذكر بالتعهد الذي اتخذ في ايار/مايو 2011 خلال قمة مجموعة الثماني في دوفيل (شمال غرب فرنسا) لدعم الانظمة المنبثقة من الثورات العربية ماليا.