قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تونس:تظاهر مئات التونسيين من بينهم رجال امن الاربعاء في وسط العاصمة التونسية للمطالبة باقالة مسؤول كبير في وزارة الداخالية وquot;تطهيرquot; الوزارة من quot;العناصر الفاسدةquot;.
وكان الاتحاد الوطني لنقابات قوات الامن التونسي دعا الثلاثاء الى وقفة احتجاجية امام مقر الوزارة quot;للتعبير عن رفضهاquot; لقرار اقالة المدير العام للامن الداخلي منصف العجيمي الذي يحاكم لدوره في قمع الاحتجاج خلال كانون الاول/ديسمبر 2010 وكانون الثاني/يناير 2011.

لكن تونسيين بينهم عدد كبير من رجال الاممن تجمعوا بدءا من الساعة الثامنة بتوقيت غرينتش للدعوة الى اقالة العجيمي وكل الكوادر المتورطين في قضايا فساد.
وردد المتظاهرون امام وزارة الداخلية في شارع الحبيب بورقيبة الرئيسي شعارات من بينها quot;لا احد فوق القانونquot; وquot;الشعب يريد تطهير البلادquot; وquot;القصاص من عصابة الرصاصquot; وquot;الامن يجب ان يكون في خدمة الشعبquot; وquot;العجيمي ديغاجquot;.

وقال علي غنام عضو في النقابة الوطنية للامن الداخلي quot;طلبنا من سلطة الاشراف تطهير الوزارة من المسؤولين الذين ساهموا في تعفن القطاعquot;.
وتاتي الحركة الاحتجاجية اثر الاعلان عن اقالة المدير العام لوحدات التدخل المنصف العجمي المتهم بضلوعه في قمع حركة الاحتجاج التي اندلعت في 17 كانون الاول/ديسمبر 2010 واستمرت شهرا قتل فيها اكثر من 300 شخص.

واكد غنام ان quot;العجيمي متورط في دماء الشهداء ومطلوب للعدالة لانه كان مسؤولا عن وحدات التدخل في جهات الوسط والجنوبquot; بين كانون الاول/ديسمبر 2010 وكانون الثاني/يناير 2011 وادت الى مقتل 27 شخصا في تالة والقصرين (وسط غرب) البلاد.
واكد سمير الفرياني رجل الامن الذي تم سجنه في وقت سابق على خلفية نشره مقالين يتهم فيهما مسؤولا كبيرا في وزارة الداخلية بضلوعه في قمع الاحتجاجات الشعبية ان quot;حكومة الوزير السابق الباجي قائد السبسي لم تقطع مع الماضي وتركت مجموعة من الفاسدين عليهم الرحيلquot;.