قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باماكو: استولى المتمردون الطوارق الخميس من دون مقاومة على معسكر مدينة ليري (شمال غرب مالي) قرب الحدود الموريتانية، كما علمت فرانس برس من مصادر متطابقة.

واعلن مصدر محلي ان quot;رتلا من المتمردين الطوارق مؤلفا من عشرات الاليات استولى على معسكر ليري الخميسquot;، وهو ما اكده مصدر امني اوضح ايضا ان quot;الحراس كانوا غادروا المعسكر قبل ساعتينquot; من الهجوم.

واوضح هذا المصدر الموجود قرب مدينة ليري الواقعة جنوب غرب تومبوكتو وعلى بعد 45 كلم من الحدود الموريتانية ان quot;المتمردين وصلوا وتوجهوا الى المعسكر ورفعوا علمquot; الحركة الوطنية لتحرير ازواد (تمرد).

وقطعت احدى شبكتي الاتصالات الخليوية، كما افاد مراسل لوكالة فرانس برس كان يحاول الاتصال بمدينة ليري من باماكو.

واتى الاستيلاء على هذا المعسكر بعد بضع ساعات من معارك بين الجيش المالي ومتمردين طوارق في مدينة انديرامبوكاني في شمال شرق مالي الواقعة على الحدود مع النيجر، المنطقة التي تعرضت ثلاث مدن فيها لهجوم المتمردين الاسبوع الماضي.

واعلن الطرفان، الجيش والمتمردون، ان المعارك انتهت، واكد كل منهما انه يسيطر على مدينة انديرامبوكاني.

وفي 17 كانون الثاني/يناير، هاجمت الحركة الوطنية لتحرير ازواد ميناكا (شمال شرق) قرب الحدود النيجرية ثم هاجمت في الغد مدينتي اغيلوك وتيساليت الواقعتين الى الشمال قرب الحدود مع الجزائر.

وكان الجيش استعاد السيطرة على هذه المدن بحسب شهود والحكومة المالية.