قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عمان: دانت الحكومة الاردنية السبت قرار السلطات الاسرائيلية بناء ثلاثة الاف وحدة سكنية في المستوطنات القائمة في القدس الشرقية والضفة الغربية، معتبرة ان القرار quot;تقويض لجهود المجتمع الدولي الساعية لتحقيق السلامquot;.

ونقلت وكالة الانباء الاردنية الرسمية عن وزير الدولة لشؤون الاعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة سميح المعايطة قوله ان quot;الحكومة الاردنية تعبر عن ادانتها واستنكارها الشديدين لقرار اسرائيل بناء ثلاثة آلاف وحدة سكنية في الاراضى العربية المحتلةquot;.

واضاف ان quot;النشاطات الاسرائيلية الاستيطانية الباطلة والمرفوضة جملة وتفصيلا أشارات عدوانية وسلبية من الحكومة الاسرائيلية تجاه عملية السلامquot;.

ودعا المعايطة quot;المجتمع الدولي الرافض للسياسات الاسرائيلية الاحادية الجانب ومنها الاستيطان، الى التدخلquot;، مشيرا الى ان quot;القرار الاسرائيلي تقويض لجهود المجتمع الدولي الساعية لتحقيق السلام في منطقة الشرق الاوسطquot;.

وحذر المعايطة من quot;السكوت عن نهج الحكومة الاسرائيليةquot;، الذي رأى انه quot;يبعدها عن مسار السلام والاستقرارquot;.

واكد مسؤول اسرائيلي لوكالة فرانس برس معلومات لمراسل صحيفة هآرتس الجمعة تفيد بعزم الحكومة على بناء 3000 مسكن ردا على تصويت الجمعية العامة للامم المتحدة الخميس على منح دولة فلسطين عضوية داخل المنظمة الدولية بصفة مراقب.

وحسب صحيفة هآرتس فان رئيس الحكومة بنيامين نتانياهو اعطى الامر بمواصلة البناء في المنطقة الواقعة بين مستوطنة معالي ادوميم والقدس.

وكان هذا المشروع الاستيطاني جمد طويلا نتيجة الضغوط الاميركية والهدف منه هو الربط بين مستوطنة معالي ادوميم في الضفة الغربية والاحياء الاستيطانية في القدس الشرقية.

ويندد الفلسطينيون بشدة بهذا المشروع لانه يقطع عمليا الضفة الغربية الى قسمين ويمنع التواصل بين شمالها وجنوبها.