قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سانتياغو: يشارك حوالى 42 رئيس دولة وحكومة بينهم الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند ورئيس الحكومة الاسباني ماريانو راخوي والمستشارة الالمانية انغيلا ميركل في القمة المقبلة للاتحاد الاوروبي ومجموعة دول اميركا اللاتينية والكاريبي في سانتياغو، على ما اعلن الخميس وزير الخارجية التشيلي.

وقال الوزير الفريدو مورينو خلال مؤتمر صحافي خصص للحديث عن القمة التي ستعقد يومي 26 و27 كانون الثاني (يناير) في العاصمة التشيلية ان quot;تشيلي تستعد لاستقبال اكبر عدد من الحكام في تاريخهاquot;.

وبالنسبة لمنطقة اميركا اللاتينية والكاريبي، اكد 19 زعيما مشاركتهم بينهم الرئيس الكوبي راول كاسترو والرئيس المكسيكي انريكي بينيا نيتو.

وستضم القمة بين الاتحاد الاوروبي ومجموعة اميركا اللاتينية - الكاريبي المنشأة حديثا، بعثات من 60 دولة من المنطقتين اضافة الى رئيسي المجلس الاوروبي والمفوضية الاوروبية.

وسبق ان حدد الموعد الاول للقمة التي تلتئم عادة مرة كل عامين في حزيران (يونيو) 2012. وتعود اخر قمة للمجموعة الى ايار/مايو 2010 في مدريد.

وسيكون الموضوع الرئيسي للقمة quot;التحالف من اجل تنمية مستدامةquot;.

واوضح الوزير التشيلي quot;اننا سنحلل كيفية تحقيق الاستثمارات التي تحتاجها اميركا اللاتينية، لكن مع الانتباه الى البيئة واحترام المجموعاتquot;.

اما على المستوى السياسي، فإن هذه القمة ستكون المناسبة الاولى التي تتحدث فيها اميركا اللاتينية quot;بصوت واحدquot; مع الاتحاد الاوروبي بحسب الفريدو مورينو.