قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


كينشاسا: اطلق مسلحون مجهولون مساء الخميس النار على مطار ندولو العسكري في كينشاسا ما دفع بالجنود الى الرد، وذلك بعد ثلاثة ايام على الهجوم الذي استهدف المطار الدولي واماكن استراتيجية اخرى في عاصمة جمهورية الكونغو الديموقراطية، كما افاد مصدر ملاحي.
واضاف المصدر لوكالة فرانس برس ان quot;سيارة تقل رجالا مجهولين وصلت وبداوا باطلاق النار مباشرة نحو المطار. بدا جنود من سلاح الجو عندئذ بالردquot;.
والاثنين بعد عملية خطف رهائن في التلفزيون العام، سمعت عيارات نارية في مطار نجيلي الدولي على بعد نحو عشرة كيلومترات من مطار ندولو وفي هيئة الاركان العامة في اطار سلسلة من الهجمات وصفتها الحكومة بانها quot;هجوم ارهابيquot;.
وبعيد ذلك، سمعت عيارات نارية في لوبومباشي ثاني اكبر مدن البلاد وعاصمة منطقة كاتانغا المنجمية (جنوب شرق).
وسجلت هجمات ايضا في مطار كيندو عاصمة منطقة مانيما للالماس في شرق البلاد.
وادعى عدد من المهاجمين في كينشاسا انهم يتبعون المبشر جوزف موكونغوبيلا موتومبو الذي يطلق على نفسه اسم quot;نبي اللهquot; وكان مرشحا الى الرئاسة في 2006 التي فاز بها جوزف كابيلا.
وقدمت الحكومة الكونغولية حصيلة نهائية من 103 قتلى هم 95 مهاجما وثمانية عسكريين.
وبعد الهجمات، اعلنت السلطات تسيير دوريات مشتركة من الشرطة والجيش لحماية الاماكن الاستراتيجية وطمأنة السكان.