قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تبحر سفينتان نرويجية ودانمركية من قبرص إلى اللاذقية في محاولة ثانية لنقل مكونات سامة، بحماية روسية وصينية.


بيروت: تستمر المحاولات الأممية من أجل تذليل العقبات التي تعترض سبيل الخطة الموضوعة لتدمير الترسانة الكيميائية السورية. ومن المنتظر في هذا الاطار أن تبحر سفنٌ نرويجية ودانمركية من قبرص، بحماية بارجتين دانماركية ونروجية، بعد فشل محاولة أولى بسبب عجز المسؤولين السوريين عن توصيل مركبات كيميائية سامة، بينها 20 طنا من غاز الخردل، إلى النقطة المتفق عليها في ميناء اللاذقية، لتحميلها.

مخيب للأمل

وكان مسؤولون أمميون أعربوا عن تشاؤمهم في أن تسير الخطة الموضوعة بحسب ترتيبها التاريخي، التي كان من المفترض انتهاء أول مراحلها في 31 كانون الأول (ديسمبر) الماضي، وردوا ذلك لسوء الأحوال الجوية ولتغير مواقع القتال وإغلاق الطرق. وقال مراقبون إن عدم الوفاء بالموعد المحدد تطور مخيب لامل المجتمع الدولي.

ونقلت هيئة الاذاعة البريطانية عن مصادرها قولها إن الاسطول الاسكندنافي سيبحر من ميناء ليماسول القبرص اليوم الجمعة، لتدخل المياه الاقليمية السورية، كي تتسلم المواد السامة من مرفأ اللاذقية.

وتقضي الخطة الدولية لنزع الاسلحة الكيميائية السورية أن تقوم أقمار صناعية أميركية وكاميرات مراقبة صينية بتتبع شاحنات روسية مصفحة ستقل الاسلحة الكيميائية من 12 موقعًا للتخزين إلى اللاذقية الساحلية. ومن هناك، ستنقل السفن الدانمركية والنرويجية هذه الاسلحة إلى ميناء إيطالي، ومنه تحمّل على ظهر سفينة أميركية ستنقلها بعيدًا في المياه الدولية لتدميرها بتحليل الماء.

حماية روسية

وأوردت تقارير صحفية روسية أن الطراد الروسي quot;بطرس الأكبرquot; والفرقاطة الصينية quot;يانتشينغquot;، سيشاركان في عملية النقل المقررة من ميناء اللاذقية. وقال ايشتاين كفارفينغ، المتحدث باسم قيادة عملية نقل الأسلحة الكيميائية السورية إن سفينتين حربيتين روسية وصينية ستوفران مزيدًا من الأمن لعملية نقل الأسلحة، quot;ولن تكونا تحت القيادة الدانماركية النرويجية، لكن سيتم التنسيق بشكل وثيق معهماquot;.

أضاف: quot;إن سفينتي شحن كانتا أبحرتا من ميناء ليماسول القبرصي إلى المياه القريبة من سوريا، حيث تنتظران الأوامر بشأن الوقت الذى يمكنهما فيه التوجه إلى ميناء اللاذقية السوري، لتحميل أكثر من ألف طن من المواد الكيماويةquot;.

وصرح مسؤول في هيئة أركان حرب القوات المسلحة الروسية أن سفنًا عسكرية روسية سترافق سفنًا تنقل أسلحة كيماوية سورية.