تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث

لست شيوعياً ولكن!

قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

 بعد سنوات من انتصار ثورة أكتوبر في روسيا بدأت أولى بواكير المدرسة الوطنية العراقية بالتبلور في بلاد مابين النهرين وعلى ضفاف دجلة والفرات، حيث دخلت الأفكار الماركسية في العقد الثاني من القرن العشرين، وذلك بظهور عدد من المثقفين الذين تأثروا بتلك الأفكار، وجلبوا عددا من الكتب الماركسية من البلدان المجاورة، وانكبوا على دراستها وتداولها بين عدد محدود من الأشخاص في بادئ الأمر خوفا من اكتشاف أمرهم، وبعيدا عن الإيغال في التاريخ فقد انعقد في الحادي والثلاثين من آذار 1934م اجتماع تأسيسي في العاصمة بغداد حضره شيوعيون من مختلف إنحاء العراق، وأعلنوا توحيد منظماتهم في تنظيم مركزي واحد باسم (لجنة مكافحة الاستعمار والاستثمار) وتم انتخاب أول لجنة مركزية للحزب الذي تغير اسمه فيما بعد إلى الحزب الشيوعي العراقي حيث اتخذت اللجنة المركزية قراراً بإعلان اسم الحزب الشيوعي العراقي بدلاً من الاسم السابق في عام 1935م. 

 أردت بهذه المقدمة المختزلة أن ادخل في رحاب تاريخ واحدة من أقدم واعرق مدارس الوطنية إن لم تكن الأولى في بلورة الفكر الوطني والمشاعر النبيلة بين مكونات بلدان الشرق الأوسط وخاصة العراق منذ تأسيسه وحتى يومنا هذا، والخطوات الأولى في مفاهيم الوطنية والنضال والتحرر الوطني والطبقي، مدرسة تتبنى فكرا يقدم الإنسان كقيمة عليا لا فرق بينه وبين الآخر لأي سبب في الجنس أو الدين أو اللغة أو القومية. 

 لقد عرفت هذا الحزب في شخص عمي عبدا لله كريم الذي اعتقل فجر العاشر من شباط 1963 م على أيدي البعثيين، الذين اقتحموا البيت مع ساعات الفجر الأولى دونما إذن مسبق أو حتى تنبيه على الباب، مستخدمين اساليبا أقل ما يقال عنها بأنها ليست آدمية في اقتحامهم للبيت والعبث في حاجياته وأثاثه دونما خجل أو حياء من نساء وأطفال يغطون في نومهم العميق في ساعات الفجر الأولى، لقد اعتقلوه وهو معلم وفنان تشكيلي وإنسان أرق من النسيم وأكثر شفافية من خيوط الفجر في تلك الساعة السوداء، ذلك الإنسان الإنسان والفنان والكاتب والمعلم الكبير في مدرسته ومجتمعه، واقتادوه بكل وحشية وحينما سألته زوجته وسط بكاء الأطفال وعويلهم، من هؤلاء ضحك وقال إنهم أحفاد شرطة الجسر(!) وكان يقصد شرطة نوري السعيد التي فتحت النار على المتظاهرين إبان انتفاضة الجسر في أواسط الأربعينات من القرن الماضي حيث كان طالبا في دار المعلمين التي عرفت حينذاك بـ ( الريفية ).

 في هذه اللحظة عرفت من يكون الإنسان الشيوعي ولماذا يعتقل ويغتال وتقتحم داره، وتدمر مكتبته وتصادر أو تحرق كتبه وكتاباته، فقد دمروا كل شيء في البيت يومئ إلى الثقافة والكتب واللوحات وعبثوا بكل محتوياته بما في ذلك تلك الحديقة الصغيرة. 

 لم يوصف الشيوعي بالكفر إلا بعدما تسلط حزب البعث على السلطة في مطلع ستينيات القرن الماضي في محاولة فاشية لإسقاطه اجتماعيا كون معظم المجتمعات العراقية محافظة عقائديا، بل واستخدم أسلوبا دعائيا رخيصا لتوصيف أعضاء وكوادر هذا الحزب التي كانت تنتمي أصلا لأسر محافظة جدا، ورغم كل ما كانت تفعله ماكينة دعاية البعث ومن ماثله من تنظيمات قومية عنصرية أو دينية متطرفة بقي هذا الشيوعي نموذجا تربويا رفيعا وشخصية اجتماعية نبيلة في سلوكها وايجابيتها يذكرها جيلنا وهو يتذكر تلك الشخصيات النادرة في أخلاقها وعطائها وإنسانيتها، فكم منا لم يدرسه معلم شيوعي أو مدرس شيوعي في الابتدائية أو المتوسطة أو الثانوية ونقشت سماته الرفيعة في ذاكرتنا؟

 هذا الشيوعي المتهم بالكفر علمنا ونحن صغارا لم نتجاوز السابعة من العمر أول مبادئ حب الوطن والشعب والمدرسة والعلم واحترام الكبير ورعاية الأصغر، علمنا إن نحب العربي والكوردي والتركماني والكلداني والسرياني والاشوري والمسلم والايزيدي والمسيحي وعدم التفرقة بين البشر لأي سبب كان، فكلهم أخوة في الإنسانية بصرف النظر عن اللغة والدين والجنس والعرق، كان يقول إن المرأة إنسانة عظيمة علينا احترامها وتقديرها، أماً كانت أم بنتا أو أختا، ولا يجوز إهانتها أو الاعتداء على كرامتها الإنسانية، علمنا إن للبشر حق تقرير مصيرهم واستخدام لغتهم وثقافتهم وان للفقراء حقوق مثل كل البشر وعلينا أن نعمل من اجل سعادتهم، أبعدنا عن الخرافات وأعمال الشعوذة وشق لنا طريقا في فضاء الثقافة الرصينة وتحليل الظواهر قبل قبولها والسؤال المستمر للوصول إلى الحقيقة دونما الاستكانة أو الرضوخ لموروثات في الفكر أو العلم أو العادات والتقاليد مع إمكانية تطويرها بما يتناغم والعصر الحديث.

 لقد تعرض هذا الحزب إلى أقسى أنواع الحروب وأكثرها همجية على أيدي معظم أنظمة الحكم في العراق وغيره من بلدان الشرق الأوسط والعالم المتخلف لكنه دفع إلى مسرح الوطنية ارفع شخصياته ومفكريه وأصبح نموذج الإنسان الحر، بل انه كان مدرسة الوطنية الأولى في معظم دول العالم التي انتشر فيها، وتخرج منها فكرا أو ثقافة أو سلوكا كبار شخصيات تلك الدول ومفكريها ومثقفيها، فتحية إجلال وإكبار في ذكرى تأسيس الحزب الشيوعي العراقي، الحزب الذي أصبح تراثه مدرسة ونضاله نموذجا للتحدي والصمود وأعضاءه مثالا للخلق الرفيع والانتماء الراقي والوطنية الحقة.

 صحيح إننا لم نكن شيوعيون ونختلف معهم هنا وهناك لكنهم حقا مدرسة للوطنية الراقية، تعلمنا منها الكثير وتتلمذنا في فصولها على ثقافة العدالة الاجتماعية وإنصاف المضطهدين والدفاع عنهم وعن حق تقرير مصيرهم، حقا ترفع لهم اليوم في ذكرى تأسيس المدرسة الوطنية العراقية كل القبعات.

 

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 27
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. 81 سنة عامرة بالكفاح
شه مال عادل سليم - GMT الثلاثاء 31 مارس 2015 09:12
تسلم ....تسلم استاذ كفاح على هذا السرد التاريخي الجميل ـ نعم ان التاريخ سوف يذكر بلاشك دور الحزب الشيوعي العراقي النضالي كحليف استراتيجي لشعبنا الكوردي في مقاومته للعدوان والصهر القومي وفي نضاله وكفاحه المستميت لتحقيق كامل حقوقه القومية المشروعة منذ تاسيسه المجيد في 31 اذار1934 وحتى اليوم , حيث تشهد على ذلك قوافل الشهداء من الشيوعيين , ابناء الشعب البررة , الذين افتدوا بارواحهم هذه القضية العادلة ....وقد قدم الشيوعيون الكثير الكثير ليس فقط من اجل مصالح وحقوق جماهير الطبقة العاملة والكادحين في العراق , بل كذلك في سبيل الحقوق القومية المشروعة لشعبنا الكوردي .......مع تقديري لك ايها الاصيل ومزيدا من الابداع
2. الامبريالية
شيوعي من المغرب - GMT الثلاثاء 31 مارس 2015 09:31
اثبت التاريخ منذ الزمن البعيد بان سقوط الشيوعية وجدار البرلين كان مخططا من قبل الامبريالية العالمية , وصنع بن لادن من قبل السعودية وصنع حزب البعث وجما ل عبدالناصر وميشيل عفلق وصدام حسين والاخوان المسلمين والحزب الديمقراطي الكوردستاني بقيادة ملا مصطفى البارزاني والخميني وياسر عرفات وصنع المظاهرات قي جيكوسلوفاكية ويولونية,و الداعش... ووالحوثيين ...اما اليوم تارجح ميزان القوى في العالم لصالح الامبيريالية العالمية ازدادت التخلف والجهل والفقر والصراعات بين الشعوب والشيعي والسني بين العرب والقوميات الاخرى وازدادت سيطرة قوة التخلف على عقول الناس بواسط رجال الدين ... لنصبر قليلا ماذا سيكون في المستقبل ..
3. موقف نبيل
فدوى كيلاني - GMT الثلاثاء 31 مارس 2015 10:09
موقفك اخي واستاذي كفاح من الشيوعيين بهذا الشكل هو نبيل ويسجل لك مع مواقفك المشرفة الاخرى المعروفة نعتز بك
4. أسمع كلامك أصدّقك .....
عراقي متبرم من العنصريين - GMT الثلاثاء 31 مارس 2015 10:30
لعلّ أخطر ما اقترفه القادة القوميون الأكراد في تاريخهم بحق الشيوعيين هو موقفهم المعادي للزعيم عبد الكريم قاسم الذي شرّع قانون الإصلاح الزراعي؛ هذا القانون الكفيل بإعادة الأرض لمن يزرعها من فقراء الأكراد؛ ولأنّ الزعماء القوميين الأكراد هم إقطاعيون كبار أيضاً ولا زالوا كذلك إلى اليوم الحاضر فلم يستطيعوا التسامي على مصالحهم الشخصية والطبقية فانخرطوا مع سائر إقطاعيي العراق للغدر بهذا الرجل الوطني رغم أنه أول من أكرم زعيمهم الملا مصطفى والد مسعود غاية الكرم .. أما إعلان الأكراد الحرب على قاسم بمساعدة نظام شاه إيران تلك الحرب الانفصالية الظالمة التي استنزفت العراق في تلك الظروف الحرجة وألهت هذا الزعيم الوطني الذي يبخل بمثله الزمان عن القيام بإصلاحاته الكبيرة .. ثم دعمهم للانقلاب البعثي الذي أودى بحياة هذا الزعيم الوطني فحدّث عن هذه الصفحات الكردية السوداء ولا حرج وصدق المصريون حين قالوا (أسمع كلامك أصدقك أشوف فعالك أستعجب)!!!
5. انا من العرب المستعربه...
زبير عبدلله - GMT الثلاثاء 31 مارس 2015 11:35
هدا ماقاله خالد بكداش ,سكرتير الحزب الشيوعي السوري, الذي وافته المنيه,قبل. ان توفي المنيه المنظومه الشيوعيه كامله.كان شيوعيي سوريا امميين اكثر من لينين,واداروا ظهرهم لقوميتهم , بالرغم من ان اكثريه اللجنه المركزيه في ااحزب الشيوعي السوري ,قبل الاسد الاب, كورد كانوا ,وبعد الحركه التصحيحيه اصبحوا ملحقين بحزب البعث. وحكم الاسد الديكتاتوري الذي اتخذ من حزب العث مطيه له وسخر الشيوعيين لاغراض ديكتاتوريته..في خلاف المرحوم البرزاني مع الشيوعيين,ارسل خالد بكداش رساله اليه يعاتبه..... عندما استخدم صدام الكيماوي في حلبجه,كان بعدها مباشره ,مؤتمرا لقاده الاحزاب الشيوعيه هنأوه بعيد ميلاده منتشين...فرجالله الحلو مات بالاسيد,بينما خالد بكداش عاش ومات تابعا,سلام عادل مات في سجن النهايه بينما عزيز الحاج .....
6. سلمتم وسلمت أناملكم
سعيد شابو - GMT الثلاثاء 31 مارس 2015 13:35
ما من شك من أن النضال يتطلب التضحيات الجسام وهذا ما قدمه الحزب ورفاقة وأصدقائه طيلة العقود الثمانية الماضية وذلك من أجل البناء الراسخ للمجتمع ومناهضة التخلف والدمار الذي فرضته الأنظمة المتعاقبة على سدة الحكم مدعومة من قبل التدخلات السافرة في الشؤون العراقية ، لكون تواجد النفط الغزير الذي تكالبت كل القوى الشريرة على السيطرة عليه وذلك عبر حياكة المؤامرات والأنقلابات وخلق أرضية للمجيء بالحفنة الأنقلابية لكي توصل العراق والعراقيين الى ما نحن عليه في السابق والآن ، تحليل صائب وقصص متداخلة واقعية والجروح تتكلم وغير مندملة الى يومنا هذا / عشت كاك كفاح وعاش قلمك وماهي شهادتكم وتضحيات عملكم .. إلا الغيض من الفيض / مودتي وأعتزازي / سعيد
7. المؤمن والكافر
فول على طول - GMT الثلاثاء 31 مارس 2015 13:38
الكافر هو مصطلح اسلامى بغيض وفية يقسمون البشر الى مؤمنين وكفار ..والحقيقة فان الكافر - الشيوعى او اللادينى - ليس لة أدنى مشكلة مع المجتمع أو مع البشر أجمعين مهما كانت دياناتهم ..الكافر انسان متسق مع المجتمع ومع نفسة كا ما هناك أنة ينكر وجود اللة وهو حر تماما فى معتقدة . أما الكافر المسيحى أو اليهودى أيضا ليس لدية مشكلة مع المجتمع أو مع أحد ..ولكن يتبقى المؤمن - المسلم الذى ينفرد بهذا اللقب - وهو لدية مشاكل كثيرة جدا مع المجتمع ومع البشر المختلفين معة فى العقيدة أو حتى فى المذهب ..المؤمن يريد نمط معين للمجتمع مثل اللحية والحجاب والنقاب والجلباب الخ الخ ودين واحد هو الاسلام ولابد أن يتبع ذلك ومن لا يتبعة يجب قتلة ومن هنا يكون الصدام مع المجتمع ومع العالم كلة ..الذين امنوا يخافون من حرية الاعتقاد خوفا مرعبا وهنا يكمن السر والتساؤل لماذا ؟ مطلوب اجابة .
8. تحية لحزب فهد وسلام عادل
شلال مهدي الجبوري - GMT الثلاثاء 31 مارس 2015 13:44
يسلم قلمك يااستاذ كفاح ونحن اليوم نحتفل بذكرى عزيزة على قلوبنا وقلوب كل الشرفاء والوطنيين العراقيين بذكرى تاسيس حزب الوطنية العراقية ، حزب العمال والفلاحين والفقراء حزب فهد (يوسف سلمان) هذا المناضل الذي تحدى مشنقة نوري سعيد وعبدالاله عندما قال الشيوعية اقوى من الموت واعلى من المشانق . حزب المناضل الشجاع سلام عادل ((حسين الرضي)) ابن النجف الذي تحدى الخونة من جلاديه من الحثالات والساقطين البعثين والناصرين وهو في قبضتهم من ان ينالوا منه اي شئ . البعثين انتهوا في مزابل القاعدة وداعش في حين بقى حزب فهد وسلام عادل شامخا ومناضلا في سبيل بناء دولة الحداثة ومن خلال تطوير وترسيخ الديمقراطية والقيم العلمانية في العراق والدفاع عن مصالح العمال والفلاحين والفقراء والمهمشين والمثقفين. اليوم يتعرض الشيوعين في المناطق التي حررت من داعش الى جرائم يندى لها جبين الانسانية ارتكبتها الميليشيات المنفلته والتي يطلق عليها بالحشد الشعبي من قتل لابنائهم وحرق وتهديم بيوتهم ونهب وسلب كل ممتلكاتهم وبساتينهم باوامر من المخابرات الايرانية التي تأتمر هذه الميليليشيات باوامرها ، اليوم العراق محتل من قبل ملالي التخلف والجهل والارهاب والاجرام في طهران من خلال هذه الميليشيات الارهابية والتي تمثل الوجه الاخر لدواعش البعث والاحزاب الشيعية الطائفية التي تمثل الوجه الاخر للاخوان المسلمين والسلفين والوهابين .نظام التخلف في طهران نظام مستهتر ومتغطرس ومنذ مجيئه للحكم زرع بذور الطائفية وتهديم الانسجة الاجتماعية واشعل الحروب الطائفية بين ابناء شعوب المنطقة من لبنان وسوريا والعراق واليمن والبحرين . انا على يقين ان هذه الاحزاب والحركات الاسلاموية الطائفية بكل تياراتها الشيعية والسنية ستلتحق أجلا او آجلا بمزبلة البعث لانها احزاب تعمل خارج الزمن ويستحيل ان يهدا العراق وكل دول الشرق الاوسط الا برحيل هذه ا النظام القراقوشي الارهابي والظلامي في طهران ورحبل امتداداته من الاحزاب الاسلاموية الطائفية في المنطقة . والتاريخ علمنا لايصح الا الصحيحالف تحية والف وردة حمراء لحزب الطبقة العاملة بذكرى تاسيسه ، الحزب الشيوعي العراقي والرحمة لشهداءه الابرار والموت والعار للبعث ولكل الطائفيين والارهابيين
9. مدرسة صناعة الانسان.....
احمد لفته على - GMT الثلاثاء 31 مارس 2015 14:56
من اقدم الاحزاب العراقية فى صناعة الانسان هو الحزب الماركيسى اللينينى التى تاسست فى العراق وكان الانسان مسيحيا هو الخالد فهد واسس الحزب فى الناصرية وهو عامل الثلج....وكان الحزب الديمقراطى الكوردستانى فى مؤتمره الثامن اجاز الاسترشاد بالماركيسية اللينينية...فى تحيلاته...هذا الحزب الذى يعتبر الانسان اثمن راسمال فى الوجود ويسخر بل يعمل ع بناء جنة ارضية ع الارض للانسان وتوفير التعليم والصحة والسكن وكل ما يلزم الانسان...لان بناء الانسان يتم ع اساس البرامج والاستراتيجيات هذا الحزب الذى بنى الاتحاد السوفييتى السابق..وكان بعد وفاة لينين استلم زمام القيادة استالين فى العام 1929 حيث كانت الازمة الاقتصادية تعصف بالعالم الراسمالي وكان هناك عطالة بالملايين فى امريكا وبريطانيا وايطاليا والمانيا ...وكانت الازمة الدورية الاقتصادية كل 7-12سنة تتكررفى العام الراسمالى وكان لاستاليين قول مشهور جدا قائلا:نحن متخلفون عن العالم الراسمالى بحوالى 100عام فاما ان نختصر هذه المسافة بيننا وبين العالم الراسمالى بعشرة سنوات او نختفى من الوجود كاول دولة اشتراكية فى العالم.....ومن هنا بدا فى الاتحاد السوفيتية الخطط القصيرة المدى وطويلة المدى...اى الخطط الخمسية والعشرية اى كل خمس سنوات او عشر سنوات للخطط الطويلة المدى ومن هنا استطاع استاليين من استقدام العلماء من الدول الراسملية للعمل فى المصانع السوفيتية وبنفس الامتيازات التى كان يحصل عليها هؤلاء العلماء فى بلدانهم واستطاع بهذه البرامج والخطط القفز الى مستويات عالية من التقدم والازدهار فى الصناعة والزراعة والميادين الاخرى ولكن لينين كان دمويا وقاسيا جدا وقتل الكثير وارتكب اخطاء جمة ....لان ستالين كان يتصف بالديكتاتورية والاستبداد...والحزب الشيوعى الذى كان مؤسسيه ماركس وانجلز...وماركس صاحب القول المشهور..المعرفة والثقافة وسيلة الانسان لامتلاك العالم.......وايضا صاحب القول :اذاكان الانسان نتاج الظروف البيئية فيجب ان تكون تلك الظروف انسانية...وهنا ونحن بصد الحديث عن الحزب الشيوعى العراقى فى ذكراه 81 وهم اول من رفعوا شعار الديمقراطية للعراق والحكم الذاتى لكوردستان.....هذا الحزب الذى قدم الكثير للانسان العراقي فتحية عطره لهذا الحزب والمجد والخلود لشهدائه اللذين وقفوا دفاعا عن العراق والعراقيين وضم فى صفوفه من كل الاطياف من ابناء العراق وكان اكثر قادته
10. عراقي متبرم من العنصريين
احمد حسن - GMT الثلاثاء 31 مارس 2015 15:59
استمر ايها العراقي المتبرم من العنصريين في عملك ـ


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رأي