قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تحقق إيطاليا فيما إذا كانت خدمة quot;ستريت فيوquot; من غوغل تنتهك الخصوصية العامة للأفراد.


روما: فتحت النيابة العامة في محكمة روما تحقيقا اليوم بشأن انتهاك محتمل لخصوصية الأفراد ارتكبته شركة quot;غوغلquot; الأميركية لخدمات الانترنت عبر خدمة quot;ستريت فيوquot; التي تقدمها وتسمح من خلالها برؤية أي مكان في العالم بصورة ثلاثية الأبعاد عبر الحاسبات الالكترونية.

وذكرت المحكمة اليوم أن النائب العام كلف وكيل النيابة ايوجينيو ألبامونتي بالنظر في ملف تحقيق أجراه quot;الكفيل العام للخصوصيةquot; خلال الأشهر الماضية للتحقق مما اذا كانت هذه الخدمة quot;تجمع معلومات حساسة وشخصية أم لاquot; عبر مركبات تصوير غوغل التي تجوب الشوارع والطرقات.

وأوضحت أن النيابة تنتظر أن تقدم quot;غوغلquot; صاحبة اكبر محرك للبحث عبر الانترنت في العالم سريعا ما يثبت أن المعلومات التي تلتقطها مركبة quot;ستريت فيوquot; عبر شبكات quot;واي فايquot; اللاسلكية المحلية quot;غير كاملةquot; وquot;لا يجري استخدامها أو اتاحتها لآخرينquot;.

وكانت غوغل قد سارعت بالتأكيد أن الجمع العفوي للبيانات من قبل مركبة تصوير الطرق quot;كان خطأ غير مقصودquot; معربة عن أسفها العميق حياله واعتذارها عنه واستعدادها التام للتعاون مع السلطات المعنية في هذا الشأن.

ومن جانبه أكد الكفيل العام للخصوصية أن النيابة فتحت التحقيق بناء على طلب سلطته موضحا أن المشكلة ليست التقاط الصور ولكن هي أن مركبة quot;غوغل ستريت فيوquot; تلتقط أيضا اتصالات عبر شبكات quot;واي فايquot; اللاسلكية الداخلية قد تتضمن اتصالات شخصية يحرم القانون الايطالي التقاطها.