قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أطلقت هيئة البريد الألمانية دويتشه بوست اليوم نظامها الخاص بالبريد المضمون عبر الانترنت لتنضم بذلك الى مجموعة الاتصالات دويتشه تيليكوم ومشغل الانترنت يونايتد انترنت في المنافسة على هذه السوق الواعدة جدا.

برلين: ذكرت ا ف ب ان مبدأ هذه الخدمة يرتكز على طلب المستخدم لعنوان الكتروني مضمون تضعه الهيئة مجانا باسمه مقابل تقديمه بطاقة هوية حيث يمكن هذا النظام صاحب صندوق البريد الافتراضي بمجرد توفره ارسال رسالة الكترونية الى شخص اخر لديه عنوان مضمون صادر عن الهيئة نفسها و يمكنه كذلك طلب طبع رسالته وتوزيعها بطريقة كلاسيكية و هو ما يطلق الخبراء عليه اسم الرسائل الهجينة .

ويبلغ رسم البريد الالكتروني المضمون 55 سنتا من اليورو اي الرسم ذاته لارسال رسالة عادية في المانيا .

وردا عن تساؤلات تثار حول الفرق بين هذه الخدمة والبريد الالكتروني العادي تقول دويتشه بوست ان نظام العنوان البريدي المضمون عبر الانترنت يحمي مبدئيا من القرصنة كما يحافظ على سرية الرسائل الموجهة اضافة الى امكانية استخدام الرسائل الموجهة عبر هذه الخدمة كحجة قانونية امام المحاكم كالرسائل المكتوبة تماما مثل الغاء عقد ايجار في مهلة محددة.

هذا وسبق لمجموعة دويتشه تيليكوم و مشغل الانترنت يونايتد انترنت ان باشرا بتلقي الطلبات لهذا النوع من البريد لكنهما سينتظران حتى اقرار قانون حول عمل هذا البريد خلافا لهيئة البريد الالمانية.

وسيسمح القانون الج ديد الذي من المنتظر اقراره الخريف المقبل بارسال وثائق ادارية وقضائية عبر الانترنت.