قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طلال سلامة من روما: لا تزال المملكة العربية السعودية متشبٌثة بفخر بالطليعة العالمية، على صعيد الاحتياطات النفطية العالمية، إذ أنها تهيمن حالياً على %20.4 من الاحتياطي النفطي العالمي تليها كندا، في المرتبة الثانية وتحوي %13.9 منه؛ أما إيران فتحتل المركز الثالث على %9.9 مستبقةً هكذا العراق الذي يحوي فقط %8.9 منه. والى جانب ذلك، تمتلك دول منظمة البلدان المصدرة للبترول(أوبك)، مجتمعةً، حوالي %69.4 من الاحتياطي العالمي النفطي.

وذكر تقرير صدر من وكالة أنباء صناعة النفط الألمانية أن الاحتياطي النفطي "المؤكد" في العالم ازداد بنسبة %1 ليصل بالتالي الى حوالي 174 مليار طن، في العام المنصرم. وتضيف الوكالة ومقرها في مدينة هامبورغ الصناعية الألمانية أن السبب الرئيس لارتفاع الاحتياطي النفطي المؤكد يعود الى اكتشاف احتياطات نفطية جديدة في شمال أفريقيا، خاصة في نيجيريا وليبيا.