إيلاف (خاص) : أعلنت مصادر إعلامية إيرانية اليوم الأربعاء أن مجهولين قد هدموا مزار قبر quot;أبو لؤلؤةquot; المجوسي قاتل ثاني الخلفاء الراشدين عمر بن الخطاب رضي الله عنه.
nbsp;
وبحسب هذه المصادر، فإن الفاعلين قاموا بتدمير القبر وتحطيم القسم الأكبر من المزار الواقع في أطراف مدينة كاشان الإيرانية. وقالت إن العديد من أهالي كاشان قد تجمعوا أمام مقر حاكم المدينة إحتجاجًا على عملية هدم مقبرة quot;أبو لؤلؤةquot;. و أكدت المصادر أن عملية تخريب القبر وتهديم المشهد المبنى عليه، جاء عقب كلمة ألقاها أحد رجال الدين الإيرانيين في كاشان وطالب فيها بضرورة التمسك بالوحدة الإسلامية وإزالة كل أسباب التفرقة بين المسلمين.
nbsp;
nbsp;وكانت السلطات الإيرانية قد أغلقت منتصف الشهر الماضي مقام أبي لؤلؤة أمام الزوار الإيرانيين الذين إعتادوا زيارته في مناسبتي عيد النوروز والتاسع من رجب.
nbsp;
وجاءت الخطوة الإيرانية هذه عقب الإنتقادات الكثيرة التي وجهت إلى القيادة الإيرانية من قبلnbsp; جمعيات وشخصيات إسلامية عالمية على سماحها للمتطرفين من الشيعة الصفو يين بالقيام بما يسيء لصحابة النبيnbsp; صلى الله عليه وسلم .nbsp;nbsp;