تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث

تسونامي الكراهية

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بعد نشر مقال سابق لي بعنوان "مكافحة خطاب الكراهية" في موقع "إيلاف"، وما تلاه من ردود أفعال واسعة ومتباينة ومثيرة للاهتمام من جانب قراء المواقع، ازدادت قناعتي بأن عالمنا لا يحتاج ماهو أهم من ترسيخ فكرة التعايش والتسامح ونبذ الكراهية، لأن مفهوم القرية الكونية الصغيرة الذي أشار إليه مارشال ماكلوهان، قد اختزل إلى أحياء بل شوارع ضيقة في قرية كونية مترامية الأطراف نأمل أن تتسع لنحو ثمانية مليارات من البشر، ينتمون إلى أديان ومشارب وأعراق وثقافات وإثنيات مختلفة!

لا مجال للصراع الصفري الحاد في أزقة هذه القرية، لأن أرى التعايش خيارا وحيداً حتمياً للجميع، بل إنني أرى أن العالم في سباق مع الزمن لإدراك النجاة والابتعاد عن هوة الكراهية، فكل هذه الأحقاد الدفينة التي يتيح لها الانترنت أن تطفو على السطح لا تزال تمثل القليل فيما يبدو من الواقع، في ظل الإحصاءات التي تقول إن نحو 55% من سكان العالم لا يتاح لهم حتى الآن الوصول إلى الانترنت، وإن قرابة مليارات نسمة لا يمتلكون هاتفاً محمولاً، فماذا لو التحق كل هؤلاء بركب العولمة في ظل ما يطغى عليه من موجات كراهية؟!

لم يبالغ الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيرش حين قال إن "وحش التعصب قد أدى إلى تسونامي عنيف من الكراهية تشتد قوته في العالم"، بينما قالت رئيسة الجمعية العامة ماريا فرناندا اسبينوزا إن "الأمر لا يتعلق بحرية تعبير بل هي العنصرية"

قناعتي الذاتية أن المسألة لا تتعلق بمنصات التواصل الاجتماعي ولا شبكة الانترنت، ولا يجب أن نعلق المشانق لهذه المنصات، بل يجب أن نوجه لها خطابات شكر وامتنان لأنها كشفت لنا قمة جبل الجليد لهذه الظاهرة المعولمة، فما ينشر عبر منصات التواصل الاجتماعي لن يختفي لو اننا منعنا الوسيلة من نشره، وهذ لا يعني انني أوافق بالتبعية على تداول المحتوى العنصري أو الذي يحض على الكراهية، بل ادعم تماماً أي جهد تشريعي وقانوني للحد من ذلك بالتعاون مع شركات التكنولوجيا، ولكنني أرى هذا الجهد يجب أن يتوازى معه جهد أكبر يتعلق بالعلاج الجذري وتجفيف المنابع واستئصال الجذور والقضاء على منابتها الحقيقية، وعلينا أن نعترف أن معظم أفكار الكراهية والتحريض وموجة الفاشية الفكرية والدينية الجديدة لم تولد عبر الانترنت، وإن كان قد أسهم في انتشارها وترويجها، بسرعة قياسية ومن دون تحمل أي مسؤولية قانونية عن المحتوى كما هو حاصل في معظم دول العالم بدعوى حرية التعبير (!) ولكن يبقى الخطر المزمن والأكبر في منابع الكراهية وجذورها التي ستجد حتماً طريقاً للنفاذ إلى العقول سواء عبر الانترنت أو غيره!

العالم كله يناقش تحديات نشر التسامح في العصر الرقمي، ويتداول سبل معالجة انتشار خطاب الكراهية عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وهذا أمر جيد ومفيد من دون، ولكن الأهم والأنجع برأيي هو بناء استراتيجية متعددة الأمدية، أحدها قصير المدى يُعني بمحتوى الكراهية عبر وسائل التواصل الاجتماعي، على أن يتبلور الجهد العالمي في اتفاقية دولية ملزمة تختص بتجفيف منابع مجتوى الكراهية على المدىين المتوسط والبعيد، بمعنى ضرورة تلازم المسارات بما يناسب خطورة الظاهرة التي تفوق في تأثيراتها انتشار أسلحة الدمار الشامل، لأن الأخيرة تبقى في أغلبها بيد دول، بينما خطاب الكراهية هو سلاح الدمار الشامل الذي تمتلكه تنظيمات متطرفة وجماعات راديكالية معادية لجميع الأديان والحضارات والثقافات، ولا يجب مطلقاً أن نربط الأمر بالدين الإسلامي أو المسيحي او اليهودي، ولا نحصره في الإسلاموفوبيا ولا العداء للسامية ولا أي نظرة او رؤية مبتسرة لهذا المحتوى المدمر.

علينا أن نعترف بأن الكراهية لا تقتصر على العداء الديني، بل تشمل العداء العرقي وتمتد لقائمة طويلة تطال حتى العداء اللغوي والسياسي! فهي أشكال مختلفة للكراهية القائمة على الهوية، للأفراد والجماعات، بما في ذلك الهويات الدينية والعرقية والجنسية، إذ يخطئ من يظن أن العداء محتدم فقط بين الغرب والإسلام، أو لنكن أكثر صراحة ووضوحاً، بين أقليات من اتباع الإسلام والمسيحية، فهناك عداوات لا تقل خطورة بين المسلمين وبعضهم البعض على سبيل المثال وبين الطوائف والمذاهب المسيحية، وهي عداوات لا تقتصر على التفرقة الطائفية، سنة وشيعة على سبيل المثال، بل إن بعضها يشتعل أحياناً بين اتباع مذهب أو طائفة واحدة، جراء ممارسات تنظيمات الإرهاب والتطرف التي وظفت الدين في السياسة وجعلت منه ساحة للخلاف والشقاق، فلا عجب أن نجد الكراهية داخل الطائفة الدينية الواحدة لأسباب سياسية قائمة على رؤى متكلسة وتمترس وراء تفسيرات وتأويلات وتحليل للأحداث والوقائع!

علينا أن نعترف بأن محتوى الكراهية أخطر وأعمق وأكثر انتشاراً مما نعتقد جميعاً، وعلينا أن نقر بأن الصمت ليس خياراً متاحاً، وأن السكوت على مثل هذه الظواهر هو مجازفة بحق الأجيال المقبلة في حياة آمنة سالمة خالية من العنف والكراهية والأحقاد.

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 77
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. Jesus and the sword
Rose - GMT الجمعة 12 يوليو 2019 14:31
What the Christian faith went thru persecution from pagan and unbelievers since the beginning is the sword that Jesus spoke about . When one person in a non Christian family convert and get persecuted from his or her own family as it happens everywhere, this is the sword that Jesus spoke about . But Jesus never spike like Mo who said it is the sword by which I earn my living . But Jesus said love your enemies and do good to those who hate you as He said the words I speak with are life giving words . Thanks Elaph
2. فتش عن الفلاة
صلاح رحمن - GMT الجمعة 12 يوليو 2019 14:41
أعتقد ان ظاهرة الأرهاب الحالية تعود الى المشايخ المتزمتين الاصوليين !! يا قوم ..لقد خلق الله البشرية جمعاء وخلق لها الكون , والبحار والمحيطات والجبال والقارات لتستمتع بها , فلماذا أفسدها بثقب الأوزون والأحتباس الحراري والآن الكراهية وعدم قبول الآخر؟؟؟
3. تسونامي الكراهية هذا ليس جديدا
عبدالودود الدمنهوري - GMT الجمعة 12 يوليو 2019 15:09
يا اخ سالم ان ما تسميه تسونامي الكراهية هذا ليس أمراً جديدا انه ظهر قبل ١٤٠٠ سنة في الجزيرة العربية و انتشرت موجاته شرقا و غربا و اكتسحت أراضي شاسعة و وصلت الى حدود الصين شرقا و الى حدود فرنسا غربا و كان سببا في ازهاق ارواح الملايين من البشر و دمر حضارات عظيمة لم تعد لها قائمة بعد ان اجتاحها هذا التسونامي لحد الان و لا يزال تأثيره المدمر شاخصا في كل مكان وصلت اليه موجاته ، اخطر ما فيه انه جعل كراهية البشر لاخوانهم في الانسانية المخالفين لهم بالدين أمراً الهيا مقدسا ! المفارقة ان هناك من يسمي التسونامي هذا رحمة للعالمين
4. العصيان المسلح ضد الدولة
هو الاسم الحقيقي لحروب الردة - GMT الجمعة 12 يوليو 2019 16:15
على خلاف ما يروجه روبوتات الكراهية والشعوذة ٬ ابناد الخطية والرهبان فالحقيقة ان ما يسمى حروب الردة ليست ردة كاملة عن الاسلام ولكنها امتناع عن العمل بركن الزكاة مع تأويل فاسد ( كنا نؤديها للرسول ) و عصيان من بعض القبائل مقرون بحمل السلاح ضد الدولة و امتناع من بعض قبائل العرب عن دفع للزكاة لخليفة رسول الله ابوبكر الصديق رضي الله عنه وأرضاه وان ذلك الامتناع اقترن برفع السلاح ضد الدولة ولا تقبل اي دولة في العالم الغربي الديمقراطي مثلاً من بعض مواطنيها العصيان المدني كالإمتناع عن دفع الضرائب مثلاً المقرون بحمل السلاح ، وهو ما يسمى بفرض النظام في الدول الديمقراطية الغربية اي مسيرة او احتجاج يتحول الى عنف يتم قمعه بالقوة وحالاً عندكم كمثال مؤتمرات دافوس عندما تخرج الاحتجاجات عن خطها وعن سلميتها.الذين قاموا الاتحاد الامريكي ولايات الشمال والجنوب كلفت ستمائةالف قتيل يا صليبيين مشارقة
5. رزق يسوع أطنان من الذهب ياقوت مرجان
وإبادات عظيمة لشعوب العالم القديم والجديد ! - GMT الجمعة 12 يوليو 2019 16:19
الحضارات العظيمة هي التي تتسع للتنوع في داخلها، ولا يضيق صدرها به، مثل الحضارة الإسلامية التي وسعت الثقافات داخلها، كما وسعت الشعوب والأجناس والأعراق المختلفة، فكان شعارها «التسامح مع الجميع» و«الاستفادة من الجميع». اوروبا ما عرفت التسامح الا منا ، ولا مارسته الا لعقود قليلة بعد تكلفة بشرية عالية ملايين البشر قتلت وأبيدت مدن بأكملها ثم هذه هي اوروبا تعود عن تسامحها فتسمح بالأحزاب والتنظيمات المعادية للأعراق غير البيضاء ولو كانت مسيحية ؟! على كل حال نأمل ان ينتبه الساسة الغربيون الى صعود الفاشية والعنصرية وخطاب الكراهية كمهدد لسلام ووئام المجتمعات التي ستعاني منه كافة الفئات والأقليات والاعراق فيما بعد لأن المسلمين اليوم في عين العاصفة فقط والدور قادم على من بعدهم .. ان عدم قبول الآخر هو تاريخ المسيحية منذ ألفين عام ومن هنا نفهم لماذا حصلت الإبادات العظيمة لشعوب العالم الجديد الى درجة اخلاء قارات باكملها من سكانها هذه الكراهية للآخر موجودة لدى الذين كفروا من صليبيي المشرق وذيولهم الملاحدة والشعوبيون ..كمثال المكسيك تطلب الاعتذار وإسبانيا ترفض ؟!قبل ٥٠٠ عام أبيد شعب الازتك ودمرت حضارته - رئيس المكسيك يطالب اسبانيا والفاتيكان التي بارك البابا فيها جرايم المسيحية بحق السكان الأصليين عندما غزا المسيحيون امريكا الجنوبية قبل خمسمائة عام وأبادوا معظم السكان بالسيف ودمروا حضارة الازتك ونهبوا كنوزها ونقلوها الى اسبانيا والفاتيكان ، العجيب ان اسبانيا رفضت مجرد الاعتذار مع ان الاعتذار لا يكلف شي ء بوقين حلوين وخلاص والمفروض الاعتذار يكون بذهاب الإسبان الي المكسيك وتقبيل أيدي واقدام أسلاف الازتك والتعويض عليهم ماديا بمليون دولار مثلا لكل شخص ونبش قبور المجرمين الإسبان من عسكريين ورهبان وإخراج جثثهم ومحاكمتهم وإحراقهم او احراق دمى تمثلهم في نقل مباشر الى العالم. الغريب ان اسبانيا الكاثوليكية سليلة الاجرام المسيحي رفضت ! وقالت لا يمكن الحكم على ما حصل قبل ٥٠٠ عام بمعايير اليوم ؟! فهل حصل شىء من هذا معكم يا صليبي المشرق ..
6. افتراضات روبوتات الكراهية والكذب المقدس
أضحكت عليهم كتاب ايلاف وجمهورها - GMT الجمعة 12 يوليو 2019 16:28
يفترض الحمقى من الصليبيين المشارقة المختفين تحت اسماء اسلامية او هم ملاحدة يصطفون مع الصليبيين لان ملة الكفر واحدة ، يفترض هؤلاء الحمقى ان كتاب ايلاف سيصدقون دعاويهم ضد الاسلام والمسلمين واتهاماتهم انهم فعلوا كذا وكذا وكله كذب محض فان قصة الاسلام منذ الف واربعمائة عام مرفوعة كلها على النت بكتابات كتاب منصفين او مغرضين ويفترض هؤلاء الحمقى ان كتاب ايلاف لم يقرؤا كتابا واحدا عن المسيحية وتاريخها الدموي والمتوحش وغزوها وتكفيرها لبعضهم و للاخرين وعن حروب المائة عام بينهم ولا محاكم التفتيش التي اودت بحياة ملايين منهم بدعوى الردة و الكفر والهرطقة والسحر الاسود وان كتاب ايلاف لم يقرؤا سطرا واحداً عن مذابح ومجازر المسيحيين بتوع المحبة في الأعالي وعلي الارض السلام ضد شعوب العالم القديم والعالم الجديد ؟! و يُفترض الحمقى من الصليبيين المشارقة ان كتاب ايلاف لم يقرؤا سطرا واحد من نصوص الكتاب الموصوف بالمقدس المخبؤة في العهد القديم الحاثة على الابادة والقتل والكراهية والتكفير ، وان كل ذلك مرفوع على النت لمن طلبه ما احمقكم يا صليبيين مشارقة اصبحتم أضحوكة العالم .. من جهة ثانية نحن نقول لهذا الصليبي الافاق الذي يكرر تعليقاته السمجة انته لِسَّه بتكرر هذيانك وهرتلتك اَيها الصليبي الحاقد الذي لم تهذبك وصايا ولا تعاليم وطول اقامتك في الغرب فالكذب والافتراء والتدليس دينك وديدنك ؟! فين قتل الاخرين في الاسلام يا ضلالي وانتم في المشرق بالملايين ولكم الاف الكنايس والاديرة وعايشيين متنغنغين مش حتبطلوا كدب وافترا يا ابناء الخطية والرهبان ؟!!
7. تعدد الزوجات ونجاسة المرأة في الكتاب المقدس يا روز
بسام عبد الله - GMT الجمعة 12 يوليو 2019 17:05
تعدد الزوجات ونجاسة المرأة في الكتاب المقدس : سفر التثنية: ( إِنْ كَانَ رَجُلٌ مُتَزَوِّجاً مِنِ امْرَأَتَيْنِ، يُؤْثِرُ إِحْدَاهُمَا وَيَنْفُرُ مِنَ الأُخْرَى، فَوَلَدَتْ كِلْتَاهُمَا لَهُ أَبْنَاءً، وَكَانَ الابْنُ الْبِكْرُ مِنْ إِنْجَابِ الْمَكْرُوهَةِ، ١٦ فَحِينَ يُوَزِّعُ مِيرَاثَهُ عَلَى أَبْنَائِهِ، ١٧ لاَ يَحِلُّ لَهُ أَنْ يُقَدِّمَ ابْنَ الزَّوْجَةِ الأَثِيرَةِ لِيَجْعَلَهُ بِكْرَهُ فِي الْمِيرَاثِ عَلَى بِكْرِهِ ابْنِ الزَّوْجَةِ الْمَكْرُوهَةِ. بَلْ عَلَيْهِ أَنْ يَعْتَرِفَ بِبَكُورِيَّةِ ابْنِ الْمَكْرُوهَةِ، وَيُعْطِيَهُ نَصِيبَ اثْنَيْنِ مِنْ كُلِّ مَا يَمْلِكُهُ، لأَنَّهُ هُوَ أَوَّلُ مَظْهَرِ قُدْرَتِهِ، وَلَهُ حَقُّ الْبَكُورِيَّةِ. ) نجاسة الأنثى ضعف نجاسة الذكر في الكتاب المقدس لماذا ؟ سفر اللاويين ( إذا حبلت امرأة وولدت ذكراً ، تكون نجسة سبعة أيام . . . ثم تقيم ثلاثة وثلاثين في دم تطهيرها . وان ولدت أنثى ، تكون نجسة أسبوعين . . . ثم تقيم ستة وستين يوماً في دم تطهيرهاً )
8. هنا الكراهية الحقيقية يا انعزاليين حقدة
الحمل الوديع يتسبب بهلاك مئات الالوف - GMT الجمعة 12 يوليو 2019 17:13
إثر استقبال بابا المسيحية خليفة رب الجنود للرئيس الرواندي، بول كاغامي عبر لضيفه عن "عميق تأثره وحزن الكرسي الرسولي والكنيسة للإبادة التي تعرض لها التوتسي".يا سلام أن البابا "تضرع مجددا لرب الجنود طلبا للغفران عن خطايا وأخطاء الكنيسة والمنتمين إليها، ومن بينهم أساقفة ورجال دين ونساء دين استسلموا للكراهية والعنف، وخانوا رسالتهم الانجيلية".وكانت رواندا طالبت الكنيسة، في نوفمبر / تشرين الثاني الماضي، للاعتذار عن دورها في مجازر تسعينات القرن الماضي.ووُجهت للكنيسة الكاثوليكية اتهامات بالانحياز للنظام الحاكم آنذاك، والمنتمي لأغلبية الهوتو، خلال المجازر التي تعرضت لها أقلية التوتسي.ولقيت أعداد كثيرة من التوتسي، الذين احتموا في الكنائس، حتفها هناك على يد ميليشيات الهوتو، أحيانا بتواطؤ من الأساقفة.وأعرب البابا فرانسيس عن أمله في أن يساهم "هذا الاعتراف المتواضع" في "تطهير الذاكرة وتجديد الثقة".بس كده ؟! من جانبها، قالت وزيرة الشؤون الخارجية الرواندية، لويز موشيكيوابو، التي ترافق كاغامي إلى الفاتيكان، لا يزال هناك في المؤسسات الكاثوليكية من ينكر الإبادة الجماعية ويحمي المجرمين من العدالة" وينتمي قرابة نصف سكان رواندا للكنيسة الكاثوليكية، إلا أن كثيرين تحولوا، منذ الإبادة الجماعية، إلى الكنيسة البروتستانتية الخمسينية. والإسلام .
9. الكاتب مسلم سني يا معلقي الجهالة والخيابة
ولن تنطلي عليه أكاذيبكم يا حقدة - GMT الجمعة 12 يوليو 2019 18:11
افتراضات روبوتات الكراهية والكذب المقدس أضحكت عليهم كتاب ايلاف وجمهورها - ، يفترض هؤلاء ، ان كتاب ايلاف من المسلمين السُنة الخليجيين لا يعرفون اسلامهم كعقيدة وسيرة وتاريخ ، فيخاطبونهم كأنهم غير مسلمين او مستشرقين ويكذبون عليهم بدعاوى سخيفة وان هؤلاء الكتاب سيصدقون دعاويهم ضد الاسلام والمسلمين واتهاماتهم ان المسلمين المهاجرين الي الغرب. فعلوا كذا وكذا وكله كذب محض فالعالم بات قرية وتحريضكم عليهم فاشل لأن الغربيون في الجملة منصفون وليسوا حقدة مثلكم. إن قصة الاسلام منذ الف واربعمائة عام مرفوعة كلها على النت بكتابات كتاب منصفين او مغرضين ويفترض هؤلاء ان كتاب ايلاف لم يقرؤا كتابا واحدا عن المسيحية وتاريخها الدموي وغزوها وتكفيرها لبعضهم و للاخرين وعن حروب المائة عام بينهم ولا محاكم التفتيش التي اودت بحياة ملايين منهم بدعوى الردة و الكفر والهرطقة والسحر الاسود وان كتاب ايلاف لم يقرؤا سطرا واحداً عن مذابح ومجازر المسيحيين بتوع المحبة في الأعالي وعلي الارض السلام ضد شعوب العالم القديم والعالم الجديد ؟! و يُفترض الصليبيين المشارقة ان كتاب ايلاف لم يقرؤا سطرا واحد من نصوص الكتاب الموصوف بالمقدس المخبؤة في العهد القديم الحاثة على الابادة والقتل والكراهية والتكفير ، وان كل ذلك مرفوع على النت لمن طلبه يا صليبيين مشارقة اصبحتم أضحوكة العالم .. من جهة ثانية نحن نقول لهذا الصليبي الذي يكرر تعليقاته السمجة انته لِسَّه بتكرر هذيانك وهرتلتك اَيها الصليبي الحاقد الذي لم تهذبك وصايا ولا تعاليم وطول اقامتك في الغرب فالكذب والافتراء والتدليس دينك وديدنك ؟! فين قتل الاخرين في الاسلام يا ضلالي وانتم في المشرق بالملايين ولكم الاف الكنايس والاديرة وعايشيين متنغنغين مش حتبطلوا كدب وافترا يا ابناء الخطية والرهبان ؟
10. شوفت يا عّم الكاتب قريت ؟ الصليبيون المشارقة
لن يرضوا عنك حتى تدين دينك وتعتنق دينهم - GMT الجمعة 12 يوليو 2019 19:14
شوفت يا عّم الكاتب ، قريت ؟! آدي يا سيدي عينات فقط من خطاب الكراهية والعنصرية والافتراء والبذاءة لدى الاتجاه الانعزالي اليميني المسيحي المشرقي المشعوذ المتطرف فكراً وممارسة ! الذي تبني لهم حكومات الخليج العربي الكنايس والمدارس وبتوظفهم في احسن الوظائف وبأعلى امتيازات الوظيفة هذا غير الهدايا والعطايا لقادتهم الروحيين والسياسيين هذه تعليقاتهم هنا فقط والمزيد منها على مواقعهم التي تطفح بنفس مفردات الكراهية النفسية والشعوذة التي تليق مفرداتها بهم وتلطخ وجوههم الكالحة الباردة والحقد الكنسي الدفين ، لدين واتباع دين لم يضروهم ابداً بل كان قدومهم فاتحة خير عليهم، حررهم من الاضطهاد والقتل والقمع على يد اخوانهم في الدين فانظر كيف يردد هؤلاء الجميل . أي مناهج وأي كنايس انتجت هؤلاء ؟! يبدو يا عّم الكاتب ان الانعزاليين اليمينيين المسيحيين المتطرفين المشعوذين فالج لا تعالج كما يقول المثل الشامي بل اكثر من ذلك سيدا او سرطان خبيث غير قابل للشفاء لن يرضوا عنك حتى تدين دينك وتتهم امتك فهم لن يقبلوا منك الحياد ولا حتى التغني بالقيم الانسانية ولا دعوتك الى نبذ العنف والكراهية حتى تتبع ملتهم الباطلة ، اعاننا الله والبشرية على هذه النوعية المهرطقة والكافرة بتعاليم ووصايا ربها وكتابها التي لا علاج لها الا جحيم الابدية في مصهور الملح والكبريت البركاني قبله احتراق وتعفن في قبورها حتى يوم الدينونة العظيم ، آمييين ..


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رأي