قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


الكويت: اعلنت وزارة الداخلية الكويتية اليوماستشهاد رجل امن واصابة اربعة من رجال الامن ومصرع مواطن بحريني الجنسية بعد عملية امنية شهدت تبادلا لاطلاق النار مع عدد من الارهابيين اسفرت عن مصرع احدهم واصابة اخر والقاء القبض على ثالث فى منطقة السالمية شرق الكويت.

وقال بيان صحافي للوزارة ان الرقيب الاول علي جواد بوحمد استشهد خلال عملية المداهمة فيما اصيب كل من الملازم الاول بدر ناصر بومرزوق والرقيب الاول زيد زعال الظفيري والعريف علي ابراهيم الخارجي والشرطي عبدالله جيرمن وذلك اثناء تأديتهم لواجباتهم تجاه الوطن.

وقال البيان ان محمود عبدالعزيز البحريني الجنسية قضى اثناء تبادل اطلاق وهو احد سكان العمارة السكنية التي كان يتحصن بها عدد من الارهابيين .

واوضح ان العملية تمت عند مداهمة رجال الامن صباح اليوم احدى العمارات السكنية في شارع البلاجات بمنطقة السالمية حيث كان يتحصن بها عدد من الارهابيين وتم تبادل اطلاق النار معهم .

من جهته أكد رئيس مجلس الوزراء الكويتي الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح عزم الحكومة ووزارة الداخلية على مواصلة تعقب كل من يثبت ضلوعه في العمليات الارهابية التي شهدتها البلاد أخيرا.

وشدد الشيخ صباح عقب اجتماع مجلس الوزراء تعليقا على العملية الامنية على أن "حملات التعقب ستكون مستمرة للقضاء على كل الضالين".

وأكد عزم الحكومة الحفاظ على تطبيق القانون لحماية الأمن في البلاد منبها الى ان تطبيق القانون سيكون على "نحو أشد مما كان عليه الامر في السابق لأن الوضع يختلف الان".

وأعرب عن الاسف للحادث الذي شهدته منطقة السالمية مؤكدا في الوقت ذاته تصميم الحكومة وقيادات وزارة الداخلية "القضاء على هؤلاء الضالين ان شاء الله كما قضي على الكثير منهم".

وعبر الشيخ صباح عن تعازيه ومواساته لاسر الشهداء الابطال الذين ضحوا بانفسهم ودمائهم في سبيل الحفاظ على امن الوطن وسلامة المواطنين والمقيمين عليه.