قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الفيليبين - اعلن مسؤول عسكري اليوم السبت ان خمسة من انصار الزعيم الاسلامي المتمرد نور ميسواري قتلوا في جنوب الفيليبين على ايدي الجيش. وقال الكولونيل رولاند ديتابالي ان جنودا اصطدموا مساء امس الجمعة بنحو 100 من رجال الحاكم السابق لمنطقة ميندناو التي تتمتع بالحكم الذاتي فيما كانوا يبحثون عن آخر الموالين له بعد تمرد دام اوقع نحو 140 قتيلا. واضاف المصدر العسكري ان خمسة متمردين قتلوا وجرح تسعة جنود.
وكان نحو 600 من انصار ميسواري شنوا الشهر الماضي هجوما على قوات الامن في جزيرة جولو التي تشكل معقل ميسواري وتقع قبالة ميندناو. وكان نور ميسواري مؤسس جبهة مورو للتحرير الوطني في بداية السبعينات وقع عام 1996 مع مانيلا اتفاق سلام اعقب 24 سنة من التمرد الانفصالي.
&وعين بموجب هذا الاتفاق حاكما لمنطقة الحكم الذاتي المسلمة التي تم انشاؤها في مينداناو. الا انه انقلب على الحكم المركزي وعاد الى القتال لمنع اجراء انتخابات في جنوب البلاد حسب ما اعلن المقرب منه عبد الرحمن جاماسالي. وهزم الجيش المتمردين الذين احتجزوا لفترة اكثر من 100 رهينة تم الافراج عنهم لقاء افساح المجال امام المتمردين للفرار. واعتقل ميسواري في عطلة نهاية الاسبوع الماضي في ماليزيا التى كان فر اليها.