قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
حرائق واعمال شغب في بونس ايرس
بوينس ايرس- ذكرت شبكة التلفزة الاخبارية المتواصلة "تودو نوتيسياس" ان الحكومة بكاما قدمت استقالتها ليل الاربعاء الخميس الى الرئيس فرناندو دي لاروا. وكانت هذه الشبكة وكذلك
شبكة كرونيكا ووكالة الاخبار نوتيسياس ارجنتيناس اعلنت في وقت سابق استقالة وزير الاقتصاد دومينغو كافالو بعد تسعة اشهر تماما من تعيينه من قبل الرئيس دي لاروا. ولم يتسن الحصول على اي تأكيد بعد من مصدر رسمي.
الى ذلك اظهرت الصور التي بثتها شبكات التلفزة ان المواجهات بين متظاهرين وقوات الامن لا تزال متواصلة اليوم الخميس بعيد الساعة 3.30بالتوقيت المحلي (6.30ت غ) امام مقر البرلمان في وسط بوينس ايرس.
وكانت الشرطة تحاول تفريق حشد المتظاهرين باطلاق قنابل مسيلة للدموع بينما احتشد مئات الاشخاص امام المقر الرئاسي في اوليفوس بالضاحية الشمالية للعاصمة حيث يتواجد الرئيس فرناندو دي لاروا.
وكانت الشرطة لا تزال تستخدم الغاز المسيل للدموع لاخلاء الساحة بوسط العاصمة حيث كانت شجرتا نخيل مشتعلة.
والقمع كان "شرسا" كما افاد الصحافيون الموجودون في المكان فيما جرت التظاهرة حتى تدخل الشرطة بدون تسجيل اي حادث.
وفي عداد المتظاهرين عائلات كثيرة مع اطفالها. وقد نزل عشرات الالاف الاشخاص عفويا الى شوارع العاصمة الارجنتينية اعرابا عن احتجاجهم على اعلان حال الطوارىء.
وقد اعلن رئيس الدولة حال الطوارىء مساء الاربعاء لفترة ثلاثين يوما لكن سكان العاصمة تحدوا هذا الاعلان باجتياح عشرات الالاف منهم الشوارع خلال الليل. وتكررت المشاهد نفسها في قرطبة ثاني مدن الارجنتين في وسط البلاد .&&
ويأتي تمرد سكان بوينس ايرس بعد يوم من اعمال العنف والنهب في معظم ارجاء البلاد اسفرت عن سقوط خمسة قتلى 10 حى اعتال 50 شخصا.