قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
ايلاف ـ عقد وزراء خارجية مجلس التعاون لدول الخليج العربية اجتماعا السبت في مسقط للتحضير لاجتماع القمة الثانية والعشرين لقادة المجلس الستة.
وسيضع الوزراء اللمسات النهائية على مشروع البيان الختامي للقمة التي ستبدأ اعمالها اليوم الاحد ولمدة يومين، وتتركز اعمال القمة على العديد من الموضوعات واهمها الامن والاقتصاد، الى جانب مناقشة التطورات العالمية الراهنة على خلفية قرار التحالف الدولي في الحرب ضد الارهاب.
وكان وزير الاعلام العماني حمود بن محمد الراشدي صرح الليلة الماضية بان القادة الخليجيين سيناقشون التطورات على ساحة الشرق الاوسط، مشيرا الى انهم سيؤكدون على ضرورة وقف الاعتداءات الاسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني وسيدوعن كذلك الى استئناف المسيرة السلمية.
وقال ان القادة سيعلنون تأييدهم لنضال الشعب الفلسطيني المشروع وحقه في اقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس.
واضاف الراشدي ان المسائل الاقتصاية والامنية ستكون على اجندة القمة الخليجية، اضافة الى بحث اكمال المشاريع المشتركة اقتصاديا واجراءات التكامل بين البلدان الست في المجالات كافة.
يذكر ان مجلس التعاون الخليجي يضم المملكة العربية السعودية وسلطنة عمان ودولة الامارات العربية المتحدة وقطر والكويت والبحرين. وهو انشىء في العام 1980 بهدف توحيد اقامة تعاون مشترك بين هذه الدول على الصعد كافة.
وعلى الرغم من هذه السنوات الطوال فان المراقبين يشيرون الى تعثر خطوات المجلس في اقامة تعاون متميز بين هذه الدول التي ترتبط بروابط تاريخية وجغرافية وديموغرافية واحدة.&&