قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بكين- علم من مصادر متطابقة اليوم ان زهاو تشانغكينغ المنشق المسؤول عن رفع عريضة الى المندوبين الى المؤتمر السادس عشر للحزب الشيوعي اعتقل في مطلع تشرين الثاني(نوفمبر) في كسيان (شمال) وفقد اثره منذ ذلك الوقت.
وقالت كاو كسوامي اخت زهاو "رأيته للمرة الاخيرة في 5 تشرين الثاني/نوفمبر. وفي 22، ذهبت لرؤيته فقالت لي صاحبة المنزل انه اعتقل قبل يوم او يومين من المؤتمر".&وزهاو تشانغكينغ (34 عاما) هو واضع مسودة العريضة التي وقعها 192 منشقا من 17 اقليما صينيا، وتطالب بصورة خاصة باجراء انتخابات حرة واعادة اعتبار حركة ساحة تيان ان مين.
وتعتبر منظمة الدفاع عن حقوق الانسان "هيومن رايتس اين تشاينا" هذه العريضة "اهم عمل سياسي قام به المنشقون الصينيون خلال السنوات الاخيرة".
من جهته، اعلن لين مو احد قدامى حركة المنشقين في كسيان انه "اتصل هاتفيا بزهاو تشانغكينغ في 6 تشرين الثاني/نوفمبر (اي قبل يومين من بدء المؤتمر) لينصحه بمغادرة المدينة، غير انه اعتقل وهو يحاول الرحيل".
وتابعت كاو كسوامي ان شقيقها الاكبر بلغ باختفاء زهاو تشانغكينغ في احد مراكز الشرطة في كسيان.&وكان زهاو اودع السجن لمدة ثلاث سنوات بين 1989 و2001 بتهمة "النيل من امن الدولة"، بعد ان جمع توقيعات من اجل انتخابه نائبا في جمعية محلية.