قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إعداد عبدالاله مجيد: بدأت فرقة نيويورك السيمفونية للناشئين البرنامج الأول للموسم الحالي في مطلع كانون الأول/ديسمبر بأداء يحسدها عليه كبار الموسيقيين. وتضمن البرنامج تقديم quot;دون جوانquot; للموسيقار شتراوس وquot;صنوبرات روماquot; للموسيقار ريسبيغي الى جانب مقطوعات أخرى من تأليف موزارت.
ولاقى العرض اعجاب الجمهور والنقاد لا سيما وان عملي شتراوس وريسبيغي يتطلبان طاقة ورشاقة من العازفين بقيادة مايسترو صاحب مخيلة تأويلية خصبة بما فيه الكفاية لبعث الحياة في صور العملين وانضباط يحول دون انفلاتهما الى تيار من المؤثرات، كما لاحظ الناقد الموسيقي لصحيفة نيويورك تايمز الن كوزنين.
يدحض نجاح فرقة نيويورك السيمفونية للناشئين ومسيرتها الرأي القائل ان الموسيقيين والمستمعين الشباب لا يكترثون بالموسيقى الكلاسيكية وفقدوا الاهتمام بهذا الشكل الفني تحديدا. فقد أُنشئت الفرقة في عام 1963، وعلى امتداد 47 عاما صمدت الفرقة في مواجهة تيارات وصرعات شبابية مختلفة لكنها لا تمت بصلة الى كلاسيك الموسيقى بل وتطورت من اوركسترا شبابية الى صرح موسيقي يضم فرقا لموسيقى الحجرات والجاز ويدرِّس قيادة الفرقة السيمفونية والتأليف الموسيقي.
تتألف فرقة نيويورك السيمفونية للناشئين من شباب وشابات تتراوح اعمارهم بين 12 و21 عاما، نذروا قدراتهم لفن الموسيقى فنالوا اعجاب الأساتذة الكبار وتقديرهم قبل الجمهور والنقاد.
مايسترو الفرقة راين ماكآدمز البالغ من العمر 28 عاما برع في قيادة مقطوعتين من العزف المنفرد بين دون جوان وصنوبرات روما. وأدى عزف المقطوعتين انتوني ماكغيل عازف الكلارنيت الرئيسي في فرقة متروبوليتان اوبرا. وكانت المقطوعة الأولى كونشيرتو الكلارنيت لموزارت والثانية من تأليف روبرت هوستاين كتبها هذا العام خصيصا للحفلة.
يتضمن برنامج فرقة نيويورك السيمفونية للناشئين احياء حفلة على قاعة كارنغي هول في مانهاتن في 13 آذار/مارس القادم بقيادة ماكآدمز تعزف فيها الفرقة سيمفونية شوستاكوفيتش السادسة واعمالا أخرى من تأليف بروكوفييف وكريستوفر سيرون.