قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

سأحرق حدائقي الغناء في فصل الربيع
في قلب كل ثوري يكمن طفل وديع
أحرقها كي لا يجتثها على مرأى مني صاحب الريع
أبيع بعضها لأبني في بعضها الآخر منزلا
آوي إليه وزوجي وبناتي وصغيري الرضيع
الشعر نشيد رعوي ساحر
يكتب بعيدا جدا عن عقلية القطيع

***
سأحرق حدائقي الغناء في فصل الصيف
لا يغرنك التمدن فنحن ما زلنا في عصر السيف
نعيش المحن أشكالا
نرى الويلات بكل ألوان الطيف
ونحن ونحن من نحن
كرام حاتميون يدق الموت بابهم كل يوم
فلم يزيدوا عن أن قالوا: وطئت سهلا أيها الضيف

***
سأحرق حدائقي الغناء في فصل الخريف
يسوء حراس الضيعة التغريد والفراشات والرفيف
في الخريف تمرض القديسات
ينقش أول البرد الألم في لحاء الشجر وأنفاس البشر
يرتاح الجنود من وهم السلام، يقتسمون الرغيف
تحرق الحدائق فيخلد الحفيف
.. ثم من أهدانا بداية القرن الماضي أول محرقة كيماوية
ليبيد مقاومة شعب الريف؟!

***
سأحرق لا محالة حدائقي الغناء
عز النصير وأثقل كاهلي العناء
.. كثير، لكنا غثاء
لا بد لنا من حرب ومن ثورة
ليشيع فينا بعدهما الحب والسلام،
ولأنعم وأهلي ببعض الدفء
سأحرق حدائقي الغناء في فصل الشتاء

[email protected]