قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تمهيداً للانتقال لمرحلة التكامل الاقتصادي بين البلدين، وقّع الأردن وسوريا اتفاقاً يتم بموجبه إلغاء ضريبة المغادرة على الأشخاص والمركبات بين بلديهما بدءاً من 2010.

عمّان: أكد مسؤولون أردنيون ايوم الخميس أنه سيتم إلغاء ضريبة المغادرة على الأشخاص والمركبات بين الأردن وسوريا، بداية العام المقبل، في خطوة مهمة لتنشيط التنقل والتجارة عبر الحدود بين البلدين.

وأوضح وزير المالية الأردني باسم السالم في تصريح لوكالة الأنباء الأردنية quot;بتراquot; أن quot;المذكرة التي وقّعها الجانبان الأردني والسوري، تهدف إلى تحقيق المزيد من المنافع المشتركة، وانسياب السلع بين البلدين بدون صعوبات، ما يؤدي إلى الانتقال إلى مرحلة التكامل الاقتصادي بين البلدينquot;.

وتم توقيع المذكرة في اجتماعات خلال الأسبوع الحالي بين كبار المسؤولين الأردنيين والسوريين. ورأى مسؤولون أن إلغاء ضريبة المغادرة هي خطوة أولى نحو إلغاء الرسوم كافة بين البلدين، إضافة إلى السعي إلى مضاعفة حجم المبادلات التجارية من حوالي نصف مليار دولار إلى نحو مليار دولار في العام المقبل.

وشهدت العلاقات الأردنية السورية تحسناً في الآونة الأخيرة، بعد سنوات من البرود، بسبب اختلاف المواقف حول السلام مع إسرائيل.