قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

حذر فولفغانغ شويبله وزير المالية الألماني أولئك الذين يراهنون ضد اليورو بأنهم quot;لن ينجحوا في محاولاتهمquot;، وأشار أيضاً إلى أن العملة الأوروبية الموحدة لن تنهار، وأن الدول الموجودة في المنطقة عازمة على أن تدافع عنها، وذلك طبقاً لما أدلى به من تصريحات في مقابلة نُشِرَت له اليوم الأحد في صحيفة بيلد ام سونتاج الألمانية.


أكد وزير المالية الألماني فولفغانغ شويبله أن جميع المسؤولين في أوروبا متفقون على أن بقاء اليورو يصب في مصلحة المنطقة بكاملها، ولهذا السبب يرى أن هؤلاء الأشخاص الذين يراهنون بأموالهم ضد اليورو، لن يحظوا بالنجاح.

تأتي تلك التصريحات من جانب شويبله قبيل قمة الاتحاد الأوروبي التي ستقام هذا الأسبوع، وستركز على إنشاء آلية إنقاذ دائمة تبدأ من عام 2013 لدول منطقة اليورو التي طالتها الأزمة الأخيرة. وكانت العملة الموحدة قد وقعت تحت وطأة الضغوط، بعدما سارت إيرلندا على نهج اليونان نفسه في مساعي الحصول على خطة إنقاذ.

وفي تصريحات أدلى بها اليوم لمحطة بي بي سي التلفزيونية، قال رئيس الوزراء البريطاني السابق، جون ميجور quot;لا تدخل احتمالية انهيار منطقة اليورو في نطاق توقعاتي. فالولايات المتحدة وصندوق النقد الدولي سيتدخلان للمساعدة في منع حدوث انهيار، إذا شكَّل مثل هذا السيناريو تهديداً. ومع هذا، فإني أتوقع أن تواجه منطقة اليورو تباطؤاً في النمو على مدار فترة زمنية طويلة ربما تصل إلى عشرة أعوامquot;.

وقد سعى يوم أمس رئيس وزراء البرتغال، خوسيه سقراط، إلى التخفيف من حدة المخاوف التي تتكهن باحتمالية أن يكون الدور آتياً على بلاده لطلب خطة إنقاذ في مواجهة أزمة الديون السيادية.

وقال في تصريحات لصحيفة دياريو دي نوتيسياس البرتغالية اليومية إن quot;مشكلتنا مجرد مشكلة في الميزانية، ونحن مطالبون بأن نعمل على تصحيحها، مثلما تعين على دول أخرى أن تفعل. فليس هناك من سبب لدخول صندوق النقد الدولي إلى البرتغال، لأن الأخيرة ليست في حاجة إلى ذلك. كما إن الحكومة لا تحتاج ذلك، ولسنا بحاجة إلى شخص يأتي ليخبرنا ما ينبغي أن نفعلquot;.