قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

جدة - إيلاف: توقع المعرض الدولي للمنتجات الجلدية في جدة إبرام اتفاقيات بين الشركات العارضة وعدد من المؤسسات والشركات السعودية العاملة في مجال الجلديات بأكثر من 120 مليون ريال سعودي. ووفقاً لما ذكره المهندس أسامة الكردي رئيس مجلس إدارة شركة علاقات لتنظيم المعارض الدولية والمنظمة للمعرض، فإن اجتماعات مكثفة تمت خلال المعرض بين مستثمرين وشركات محلية مع أصحاب وممثلي الشركات العارضة، متوقعاً إبرام صفقات وعقود مشتركة قد تصل إلى 120 مليون ريال.

وقد عبّر عن سعادته بتنظيم هذا المعرض في المملكة، في ظل وجود نحو 27 مصنعاً لدباغة الجلود، تغطي حوالي 25% من احتياجات المملكة من المنتجات الجلدية فقط، والباقي يتم استيراده من مختلف دول العالم. وأوضح أن الشركات العارضة لديها فرصة جيدة لنفاذ منتجاتها إلى السوق المحلي البالغ مقداره أكثر ملياري ريال سنوياً. ودعا الكردي إلى أهمية إقامة شراكات واستثمارات بين شركات محلية والشركات العارضة، من خلال إقامة مصانع لإنتاج المنتجات الجلدية في السوق السعودية الواعدة، في ظل هذا السوق الضخم، إضافة إلى التسهيلات الكبيرة التي تقدمها هيئة الاستثمار للمستثمرين كافة والشركات الأجنبية التي دخلت السوق السعودية.

وأشار الكردي إلى أن المعرض يضم الكثير من المنتجات الطبيعية، في مقدمتها الملابس الجلدية بأنواعها والحقائب والإكسسوارات الجلدية المختلفة والتحف والعديد من الكماليات، بما فيها البراويز المصنوعة من الجلد الطبيعي، متوقعاً أن يشهد المعرض إبرام العديد من الاتفاقيات بين الشركات الدولية المشاركة مع أصحاب الأعمال السعوديين.

وذكر أن المعرض يهدف المعرض إلى تنشيط هذا القطاع في المملكة ودول مجلس التعاون الخليجي، وزيادة التعاون العربي والتبادل التجاري بين الدول العربية كافة والوصول بمنتجاتها إلى المنافسة عالمياً.

واعتبر أن هذا الحدث هو الأول من نوعه في مدينة جدة، الذي يخصص حصرياً لصناعة الجلود والمنتجات الجلدية، حيث إن المعرض يغطي قطاعاً مهماً، تقدر قيمة استثماراته في منطقة الخليج نحو مليار دولار، ويعد بوابة مثالية لاستكشاف الفرص وآفاق النمو المتاحة في الأسواق لإبرام الصفقات والتعرف إلى أفضل المصانع والشركات في هذا القطاع. وأوضح أن المعرض يضم شركات سعودية ومصرية وسورية وهندية ولبنانية، مشيراً إلى أن صناعة الجلود في المملكة تعد من الصناعات الناشئة، وتحتاج الاستعانة ببعض الخبرات العربية والعالمية في هذا المجال لتحقيق التكامل الصناعي.

فيما توقع رئيس غرفة الجلود في مصر يحيى زلط أن يشهد المعرض الدولي للجلود في جدة إبرام اتفاقيات مع الشركات المصرية بأكثر من 100 مليون جنيه، لافتاً إلى أن 46 شركة مصرية تعرض منتجاتها في هذا المعرض الدولي. وقال زلط quot;لقد عقدنا اجتماعات مع عدد من تجار الجلود في المملكة في مقر غرفة جدة بحضور مازن بن محمد بترجي نائب رئيس الغرفة، حيث تم تناول سبل تفعيل اتفاقية التوأمة التي وقعت منذ عامين بين الغرفتين، كما تمت مناقشة أوجه التعاون المشترك في مجال دباغة وصناعة الجلود واستيراد وتصدير الأحذية والمنتجات الجلدية المختلفةquot;.