قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تراجعت مؤشرات الأسواق الخليجية بقوة اليوم الأحد، عدا في السعودية، على خلفية الأحداث في مصر، حيث تهزّ النظام موجة احتجاجات شعبية.


دبي - إيلاف: تراجعت مؤشرات الأسواق الخليجية بقوة اليوم الأحد، عدا في السعودية، على خلفية الأحداث في مصر، حيث تهزّ النظام موجة احتجاجات شعبية.

وتراجع مؤشر دبي عند الإغلاق بـ4.32%، ووصل إلى مستوى 1543.02 نقطة، معوّضًا بعض خسائره عند الافتتاح حين بلغ التراجع أكثر من 6%. وتراجع سهم إعمار القيادي بالنسبة القصوى (10%) قبل أن يغلق على خسارة بنسبة 8.26%. ولشركة إعمار العقارية مشاريع عدة في مصر.

كذلك أغلق سهم طيران العربية التابعة لإمارة الشارقة، والتي تملك مركزًا ثانيًا لعملياتها في الأسكندرية، على خسارة بنسبة 6.09 %، بعدما بلغت الخسائر الحد الأقصى عند الافتتاح (10%). وسجل سهم شركة الإنشاءات أرابتك خسارة بـ6.74% عند الإغلاق.

وتراجعت باقي الأسواق الخليجية، عدا السوق السعودية، التي تراجعت بقوة أمس السبت. وانخفض مؤشر سوق أبوظبي بنسبة 3.68 %، فيما خسر سهم عملاق الاتصالات المدرج في السوق quot;اتصالاتquot; 2.87% من قيمته، مع العلم أن الشركة تدير عمليات في مصر عبر quot;اتصالات مصرquot;.

وأغلقت سوق الكويت على تراجع بنسبة 1.76%، ووصل مؤشرها إلى مستوى 6822 نقطة. أما سوق الدوحة فأغلقت على انخفاض بنسبة 2.95%، فيما خسرت سوق مسقط 3.02%، والمنامة 1.43%.

لكن سوق الأسهم السعودية الأكبر في العالم العربي أغلقت على ارتفاع بنسبة 2.47%، وعوّض المؤشر بعض خسائر السبت حين بلغت الخسائر 6.43%. والسوق السعودي هو الوحيد في الخليج الذي يشهد تداولات يوم السبت، بينما افتتحت باقي الأسواق تداولاتها للأسبوع اليوم الأحد.

وقال المحلل الاقتصادي الكويتي علي النمش لوكالة فرانس برس إن quot;انخفاض أسواق الخليج هو نتيجة للأحداث في مصر، لاسيما إن هناك استثمارات خليجية كبيرة في مصر، وخصوصًا في قطاعي الصناعة والمصارفquot;.