قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

المنامة: قال وزير الطاقة ورئيس الهيئة الوطنية للنفط والغاز د. عبدالحسين ميرزا laquo;إن شركة اوكسيدنتال الأمريكية ستحفر أول بئر نفطية استكشافية قبل نهاية العام الجاري في القاطع البحري رقم laquo;4raquo;، على أن يتبعه حفر بئرين آخرين في القاطعين البحريين laquo;3raquo; وlaquo;1raquo;. وأشار الوزير- في تصريح للصحفيين على هامش افتتاح قمة الموارد البشرية الدولية الثالثة - إلى أن شركة laquo;بي بيraquo; التايلندية ستحفر في العام 2012 بئر استكشافي في القاطع البحري رقم laquo;2raquo; ليصل مجموع المحاولات الاستكشافية إلى 4 بنهاية العام 2012. وأرجع ميرزا laquo;تأخير العمليات الاستكشافية إلى توقف عمليات حفر الآبار بسبب نقص المعلومات المتوفرة في القاطع البحري رقم 4 والواقع جنوب البحرين في جزيرة حوارraquo;.


من جانب آخر، كشف ميرزاraquo; إن البحرين ستستقبل أول سفينة لاستيراد الغاز المسال 14 نوفمبر الجاري تحت مسمى laquo;رؤية البحرينraquo; لاستيراد الغاز المسال كتقدير للقيادة الرشيدة في مملكة البحرين، لافتاً إلى أن السفينة تهدف لتحميل وتصدير البضائع الكيماوية إضافةً لاستيراد الغاز المسالraquo;.وتوقع الوزير أن تستقبل البحرين أول سفينة محملة بالغاز المسال في العام 2014 بعد الإنتهاء من بناء مرفأ الغاز المسالraquo;. ووقعت الهيئة الوطنية النفط والغاز في 26 ديسمبر 2010 عقد تأسيس شركة سكوجن جلف بتكم كاريرز، ويهدف المشروع إلى تأسيس شراكة لغرض شراء سفن واستئجار سفن لنقل غازات البتروكيماويات والغاز المسال من مناطق الإنتاج بمنطقة الشرق الأوسط إلى مناطق الأسواق بمنطقة جنوب شرق آسيا وبالتحديد الصين.وتهدف البحرين إلى تأمين كميات مناسبة لتغطية الطلب المحلي على الغاز من خلال العديد من الطرق التي تكمّل بعضها البعض، وتشمل هذه الطرق إنتاج غاز من آبار حقل البحرين الذي يشهد عملية التطوير، أو عن طريق شراء الغاز من دول أخرى أو نقل الغاز المسال عن طريق البواخر إلى البحرين
ورداً على سؤال حول المجريات الحالية لتمويل برج الطاقة، بعد طرح مناقصة لتمويله، قال ميرزا laquo;إن الهيئة تبحث أفضل الطرق لتمويل بناء برج الطاقة نظراً للظروف الاقتصادية الحالية، مشيراً إلى أن 3 بنوك أبدت استعداداه في الظل الظروف الحاليةraquo;.


وتقدم تحالف 3 بنوك محلية laquo;البنك الأهلي المتحد، بنك البحرين والكويت، بنك البحرين الوطنيraquo; في نهاية مـايـو المـاضي لتمويل مشروع مبنى الهيئة الوطنية للنفط والغاز laquo;برج الطاقةraquo; بـ 50.7 مليون دينار كحدٍ أقصى.وتقدم التحالف المذكور بعطائه الوحيد للمناقصة التي طرحتها شركة البحرين للاستثمار العقاري laquo;إدامةraquo;؛ وكانت الهيئة الوطنية للنفط والغاز قد وقعت على الاتفاقية الإطارية مع شركة البحرين للاستثمار العقاري في 20 نوفمبر 2008 لإنشاء مبنى جديد للهيئة على قطعة أرض منحها عاهل البلاد قرب مرفأ البحرين المالي.وحسب الإعلان الأولي لمشروع laquo;برج الطاقةraquo; يتكون مبنى الهيئة من 48 طابقاً على أرضٍ محاذية لمرفأ البحرين المالي ويستخدم المبنى الطاقة الشمسية لتلبية احتياجاته من الكهرباء، وسيكون مقراً للهيئة وكذلك الشركة القابضة للنفط والغاز والتي تم تأسيسها في العام 2007 لتملك أسهم الحكومة في الشركات النفطية والإشراف على عمليات مشروعات النفط والغاز والبتروكيماويات.


ووفقاً لما يؤكده وزير الطاقة د. عبدالحسين ميرزا في تصريحات صحفية سابقة laquo;إن البحرين تتجه نحو خيارات الطاقة المتجددة، إذ يدرس مجلس التنمية الاقتصادية اجتذاب استثمارات في الطاقة المتجددة كإحدى أولوياته، وأن هيئة الكهرباء والماء قد شكلت لجنة داخلية للطاقة المتجددة، ومن جهتها شكلت الهيئة الوطنية للنفط والغاز لجنة داخلية للمحافظة على الطاقة تتألف من بعض كبار المسئولين من الوزارات المعنية والقطاع الصناعي وجامعة البحرين، وجعلت هذه اللجنة مسألة المحافظة على الطاقة واحدا من أهم أهدافها لتطوير تقنيات الطاقة المتجددة في البحرين على نطاق تجاري إلى جانب تنفيذ برامج وطنية تهدف للمحافظة على الطاقةraquo;.