قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أكد وزير النفط السوري أن انقطاع إمدادات الغاز المصري بسبب تفجير أنبوب نقل لن يؤثّر على إنتاج الكهرباء في بلاده.


دمشق: أكد سفيان علاو، وزير النفط السوري أن انقطاع إمدادات الغاز المصري إلى سوريا بسبب التفجير الذي تعرض له أنبوب نقل الغاز في منطقة العريش لن يؤثّر على إنتاج الكهرباء في سوريا.

وقال علاو في تصريح إن ما تستورده سوريا من الغاز المصري يبلغ مليوني متر مكعب يوميًا، ولا يغطّي سوى 7 % من حاجة السوق السورية إلى الغاز.

وأوضح علاو في تصريحاته، التي أوردتها وكالة الأنباء الكويتية quot;كوناquot;، أنه سيتم تغطية هذه النسبة من خلال الاعتماد على الوقود على اعتبار أن محطات توليد الكهرباء السورية تعمل على تدوير المركبة باستخدام الغاز او الوقود.

وذكر أن مجهولين نفذوا فجر أمس تفجيرًا استهدف خط أنابيب في العريش، يتفرع الى خطين، يتجه الاول الى الاردن ثم سوريا ولبنان ضمن مشروع خط الغاز العربي، في حين يتجه الثاني الى اسرائيل، ما دفع السلطات المصرية إلى وقف الامدادات.

ووقّع الأردن ومصر اتفاقًا في يوليو/تموز الماضي على تجديد اتفاقية المبادئ الموقعة بين البلدين لتزويد الأردن بنحو 300 مليون قدم مكعب من الغاز يوميًا لتوليد الكهرباء.

وتزود مصر بمقتضى الاتفاق الأردن بكميات اضافية تبلغ نصف مليار متر مكعب سنويًا من الغاز الطبيعي لتنفيذ مشروع توزيع الغاز إلى المنازل في محافظتي عمّان والزرقاء. أما اسرائيل فتستورد 40% من احتياجاتها من الغاز من مصر، وتقدر بحوالي 4.1 مليار متر مكعب من الغاز سنويًا.