قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&بغداد: أعلن الرئيس التنفيذى لأكبر شركة لصناعة الطائرات فى كوريا الجنوبية أمس الثلاثاء أن شركته تسعى لصفقة بناء مطار جديد فى العراق وإصلاح المطارات المتضررة من القتال الدائر هناك.وقال رئيس "الشركة الكورية لصناعات الفضاء" ها سونج يونج - فى تصريح للصحفيين نقلته وكالة أنباء "يونهاب" الكورية الجنوبية - إن "العراق اقترح بناء مطار جديد فى الجزء الجنوبى من البلاد ليتم استخدامه من قبل 24 طائرة مقاتلة خفيفة".ووقعت الشركة الكورية الجنوبية صفقة بقيمة 1ر1 مليار دولار أمريكى مع بغداد فى ديسمبر الماضى لتسليم هذه الطائرات، وهى أحد الأنواع المستحدثة من طائرة التدريب النفاثة "تى - 50" ابتداء من عام 2015 وحتى عام 2016.


وأضاف رئيس الشركة أن السلطات العراقية أبدت حاجتها لقاعدة جوية عسكرية للطائرات الجديدة، وعلى الرغم من أنه لم يتم توقيع أى اتفاق، أعربت الشركة عن رغبتها فى مواصلة المحادثات فى هذا الشأن.وأوضح أن الأوضاع على الأرض فى العراق جيدة، ولا مخاطر كبرى على الصفقة.. مؤكدا أن المسئولين العراقيين الذين تحدث إليهم أبدوا رغبتهم فى تسلم الطائرات فى أقرب وقت ممكن بحيث يمكن استخدامها للتعامل مع التهديدات الأمنية التى تواجه البلاد، لافتا إلى أن الشركة تلقت دفعات مالية مقدما من السلطات العراقية.وأشار رئيس الشركة إلى أنه من المقرر عقد مفاوضات أكثر تفصيلا مطلع شهر أغسطس المقبل، حيث من المحتمل جدا أن تقوم الشركة الكورية الجنوبية ببناء المطار الذى تبلغ قيمته من 600 مليون إلى 700 مليون دولار، بالتعاون مع إحدى شركات البناء.

وأكد أن بناء المطار ليس بالأمر الصعب، غير أنه أكد أن إنشاء مرافق المطار وأنظمة توجيه الطائرات تتطلب خبرة يمكن لشركته أن توفرها.وفى حالت فازت الشركة بالمشروع، فقد تُمنح فرصة إنجاز أعمال الترميم فى المطارات المتضررة، من القتال الدائر، فى جميع أنحاء العراق.