قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من القاهرة: قال المنتج والإعلامي وليد مصطفى رئيس مجلس إدارة شركة سكاي برودكشن أن شركته ملتزمة بالقوانين المصرية بشكل كامل لقناعتهم بأنهم يعملون في دولة قانون مشيراً إلى أنه لم ولن يدخل في خلاف مع ورثة عبد الحليم حافظ ، وذلك على خلفية اقامته لحفل "الحلم" الذي احيته الفنانة اللبنانية كارول سماحه وغنت فيه دويتو غنائي مع العندليب عبر تقنية الهولوغرام.
وأضاف مصطفى في تصريح خاص لـ"إيلاف" أن الشركة اتخذت الطريق القانوني في التعامل مع تجهيز الحفل، من خلال الإدارة القانونية التي طرح عليها الامر وبحثت في مسألة حقوق الملكية للأغاني وبالفعل قامت بالتواصل مع المنتج محسن جابر باعتبار ان شركته هي التي تملك حقوق الاغنيات عبر المستندات والاوراق الرسمية، وتم الحصول على حقوق تقديم الأغاني في الحفل مشيراً إلى أنهم حصلوا أيضاً على تصريح من جمعية المؤلفين والملحنين وأن كافة هذه الاجراءات تم الانتهاء منها قبل الإعلان عن الحفل.
وأكد أن اعتراض ورثة العندليب مرتبط بالخلاف بينهم وبين المنتج محسن جابر وليس معه أو مع شركته.

وأضاف ان كارول والأوركسترا إختاروا ما ستقدمه في الحفل من بين مجموعة أغنيات مقترحة، موضحاً أنها إستبعدت الأعمال التي قدمها العندليب الاسمر كدويتو غنائي حتى لا يكون هناك مقارنة بينها وبين الفنانات العظيمات اللواتي شاركنه في غنائها.
ونفى مصطفى أن يكون جامل زوجته بتنظيم الحفل كرسالة شكر منه على مساندتها له في محنته المرضية الاخيرة، والتي كشف عنها مؤخراً، مؤكداً على انهما يفصلان بشكل كامل بين حياتهما الشخصية والعمل وأن اختيارها جاء لكونها من افضل الفنانات القادرات على تقديم الحفل بالصورة المطلوبة.
وعن سبب عدم الاعلان عن الازمة الصحية التي تعرض لها، أكد وليد مصطفى انهما يفضلان ان تبقى حياتهما الخاصة مقتصرة عليهما مشيراً إلى انه تعافى بشكل كامل.