قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من بيروت: يبدو أن الجمهور قرر محاكمة الفنانة حلا شيحة على قرار عودتها إلى الفن بعد أن تخلت عن حجابها وراح يسألها عبر "مواقع التواصل" هل أنت سعيدة الآن يا حلا؟" وذاك بعد أن نشرت كواليس تصوير مسلسل "زلزال" الذي تشارك في بطولته أمام الفنان محمد رمضان. فأجابت بنفسها: "نعم أنا سعيدة". وهو ما يدل على أنها استعادت توازنها وباتت واثقة من قرارها وخياراتها رغم الأحكام التي أطلقها المنتقدون لطلاقها من أجل عودتها للفن. إلا أنها على ما يبدو وصلت لمرحلة السلام الداخلي مع قراراتها، فردت على المنتقدين طالبة ممن لا تعجبهم طريقة حياتها التوقف عن متابعتها.
 


والمُلفت أنها لا تمحي التعليقات المسيئة لها عبر حسابها الخاص على "إنستغرام" رغم الكم الهائل من النقد الذي يطالها حول خلعها للحجاب وأيضاً على أدائها الفني بعد انقطاعٍ طويل عن التمثيل.
وفيما تباينت الآراء بين مهاجم وداعم، اشتد الهجوم عليها إبان عرض حلقتها مع الفنان رامز جلال الذي عانقته مراراً خلال مقلب برنامجه "رامز في الشلال"، لتسقط الانتقادات عليها كالشلال وسط ندرة المدافعين عنها. وانتقل الهجوم إلى المواقع الإخبارية التي عنونت خبر مشاركتها ببرنامج "جلال": "حلا شيحة من الحجاب إلى أحضان الغوريللا"، فهل ستكون لها ردة فعل، أم ستستمر بتجاهلها لمثل هذه الإساءات؟!

 

فيما يلي جملة تغريدات وتعليقات من وسم #حلا_شيحة على "تويتر":