قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من القاهرة: في مقابلة حديثة مع صحيفة الصنداي تايمز، كشفت الممثلة الأميركية غوينيث بالترو بأنها لا تعيش مع زوجها براد فالشوك بشكل دائم. فهو يبقى معها في منزلها 4 ليالي في الأسبوع فقط، ويقضي باقي الأيام في منزله الخاص.
"كل أصدقائنا المتزوجين يقولون بأن ترتيبنا مثالي ولا يجب أن نغير شيئاً فيه، تقول بالترو، وتضيف بأنها ناقشت الوضع مع معلمة العلاقات الحميمية ميكاييلا بويم والتي وافتها الرأي وتعتقد بأن ذلك يضفي تجاذبا على العلاقة.
وتتحدث الممثلة الأميركية كذلك عن صداقتها المستمرة بزوجها السابق كريس مارتن، الذي رافقها وزوجها الحالي الى المالديف للإحتفال بزواجهما الجديد.
وعن دعوتها له الى شهر العسل العائلي تقول بالطبع ف "كريس" ينتمي الى العائلة، وهو وبراد صديقين.
كما إمتدحت صديقة زوجها السابق داكوتا جونسون بوصفها بالمرأة الرائعة، وأضافت بأنها تعشقها.
وقد تبدو طريقة عيشها غريبة للبعض الا انها تناسبها تماماً.
بالترو التي تبلغ من العمر 46 عاماً تقول بأنها عندما بلغت الأربعين من عمرها كان الجميع يسألها كيف تشعر وكأنها باتت عجوز تحتاج للعيش في دار للمسنين، في الوقت الذي ترى فيه أن السنوات الست الماضية من عمرها هي الأفضل في حياتها.