"إيلاف" من بيروت: كان العالم 2019 صاخباً ومليئاً باللحظات العالمية التي تخطت نطاقها الجغرافي وانتشرت عبر وسائل التواصل الحديثة إلى كل الدول المتطورة بالوسائط الإلكترونية.
ولقد شكّلت هذه السنة عام التحديات التي انتقلت من شخصٍٍ لآخر، ومن دولة لأخرى ونفذّها نجوم حول العالم وأفراد، كتحدي الركلة لفتح غطاء الزجاجة (bottle cap challenge)، وحدث منطقة العاصفة 51(The Storm Area 51) وتحدي العشر السنوات من العمر(The 10-year challenge)
وساعد المشاهير في انتشار المزيد من التحديات كأغنية "rise and shine" لكايلي جينر وأغنية كيكي بالمر "Sorry to this man"
إنه العام الذي وقع فيه صنّاع اللعبة الشهيرة Game of Thrones بخطأ كوب القهوة، وشهد العديد من الهفوات واللقطات المضحكة والمنافسات التي جاءت ملهمة ومؤثرة فانتشرت بفيديوهات وميمات(memes) تحت وسوم انتشرت عبر وسائل التواصل العالمية.
ومع اقتراب نهايته، تستعرض "إيلاف" معكم اللحظات الأكثر تحدثًا وانتشاراً على وسائل التواصل الاجتماعي، بحسب تقرير نشره موقع Insider:

1- البيضة الشهيرة @world_record_egg
كسرت صورة البيضة الشهيرة بعدد الإعجابات على تطبيق "إنستغرام" الرقم القياسي الذي سجلته النجمة كيلي جينر على إحدى صورها. ففي أوائل شهر يناير، نشر حساب Instagramworld_record_egg صورة بيضة، واستعد للحصول على "إعجابات" أكثر من المنشور الأكثر شعبية على تطبيق الوسائط الاجتماعية وهي صورة لكايلي جينر. وحقق هدفه بعد عشرة أيام بالحصول على أكثر من 53 مليون علامة إعجاب.
وقال الرجل الذي يقف وراء نشر صورة البيضة، كريس جودفري، إن الغرض الحقيقي من هذا التحدي هو زيادة الوعي بقضايا الصحة العقلية.


2- (Bottle cap challenge) فتح غطاء القارورة بركلة
وشارك النجوم بشكلٍ فعال بالتحدي الخاص بفتح غطاء الزجاجة عبر الركلة. وهو التحدي الذي أطلقه الأميركي جون ماير الذي نفذها عبر YouTube. وانتشر هذا الصيف ونفذّه بطل الوزن الثقيل UFC ماكس هولواي، وشارك فيه عدة مشاهير نجحوا بتفكيك غطاء الزجاجة نصف المقفلة عبر فك الغطاء تمامًا بالركلة المستديرة. وبين هؤلاء النجوم الذي شاركوا بهذا التحدي ديبلو، جيسون ستاثام، شون مينديز، وجوستين وهيلي بيبر الذين نجحوا بتنفيذه. كما نفذته كيندال جينر في قاربها، بينما استخدمت ماريا كاري ببساطة قوة صوتها.


3- فتاة كومبوتشا kombucha
اشتهر تحدي الـ"كومبوتشا kombucha" بتعبيرات الوجه المتطرفة وعُرِفَ بـ"فتاة كومبوتشا". حيث سجّلت بريتاني توملينسون نفسها بفيديو وهي تحاول شرب عصير kombucha للمرةِ الأولى، وحملته إلى تطبيق TikTok. وهي تقول فيه أن رائحته أشبه برائحة الحمام العام. ثم انفجرت ضاحكة! لكنها في نهاية المطاف، شربته بتعابير وجه مريحة وتلذذت به بعدما عبّرت عن اشمئزازها منه في البداية، ثم بدت غير متأكدة من شعوها تجاهه وراحت تتلاعب بتعابير وجهها.

وفيما احتار الناس بتعبيرات وجهها، راحوا يقلدوننها بفيديوهات مماثلة عبر مواقع التواصل، ويركبون التعليقات والميمات (memes) على الفيديو الذي استمر تداوله بسخرية. وباتوا يستخدمونه كتجربة لاكتشاف تعابير وجههم بحسب ما صرّحت "توملينسون" لصحيفة نيويورك تايمز، سائلة: "هل نظرتم من قبل إلى وجهكم لفترةٍ طويلة؟ هذا ما يبدو عليه الأمر." "أنا سئمت من رؤية وجهي."

@brittany_broski

Me trying Kombucha for the first time #foryoupage #foryou #fyp #AllBrandNew

♬ original sound - brittanyt445

4- فنجان القهوة ولعبة العروش "Game of Thrones" and the coffee cup
شوهد فنجان قهوة في مشهد من الموسم الأخير من "لعبة العروش"، وانفجرت وسائل الإعلام الاجتماعية بالنكات حول اكتشافه تحت شعار "لعبة كأس العروش" عبر HBO
وتشتهر لعبة Game of Thrones بأنها تخلق عالمًا خياليًا يبدو وكأنه حقيقي قدر الإمكان، إلا أن الجماهير لاحظت خطأً كبيراً في الموسم الأخير. في شهر مايو، لكن مشجعو اللعبة على وسائل التواصل الاجتماعي لاحظوا الخطأ عبر ظهور فنجان القهوة في أحد مشاهد الحلقة الرابعة من الموسم الثامن. وبدأوا يغرّدون النكات. فكتب أحد المستخدمين: "تخيلوا أن HBO التي أنفقت الملايين على كل حلقة لتواجه هذا الخطأ الفاضح بسبب فنجان قهوة واحد"!
في النهاية، اعترف صنّاع العمل بخطأهم، وقالوا أن الحادث كان "محرجًا"، لكنه أصبح في النهاية "حدثاً مضحكا انتشر حول العالم".

5- نانسي بيلوسي تصفق لترمب
انتشر بقوة رد فعل رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي على خطاب رئيس الولايات المتحدة الأميركية دونالد ترمب ليتحول إلى meme (نانسي بيلوسي صفق)، و(نانسي بيلوسي تشيد بترمب). حيث أنها وخلال خطابه في شهر فبراير لم تبدِ إعجابًا بارزاً، رغم ابتسامتها التي كانت ظاهرة بأدب طيلة الوقت. لكن عندما قال الرئيس أن الوقت قد حان لإنهاء "سياسة الانتقام"، وقفت وأشادت بتفاعل مُلفِت. وانتشر تفاعلها في هذه اللحظة على الفور بشكلٍ سريع عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

6- حدث Facebook (اقتحام منطقة 51).
في شهر يونيو الماضي، انتشر حدث بعنوان "منطقة العاصفة 51" بشكلٍ مُلفِت عبر فيسبوك. وهو "Storm Area 51, They Can't Stop All of US" وهو التحدي لكسر القرار "المزعوم" بمنع الأميركيين من الاقتراب من محيط عاصفة في المنشأة الجوية في نيفادا بتاريخ 20 سبتمبر.
وهو الحدث الذي اكتنفه الغموض ما دفع الكثيرين إلى الاعتقاد بأن هناك حدث يختبئ فيه الدليل على وجود حياة خارج كوكب الأرض . وعلى الرغم من أن المنظم قال "إن الأمر برمته كان مزحة"، إلا أن أكثر من مليوني شخص استجابوا لهذا الحدث، قائلين إنهم سوف يغزون المنطقة 51. لكن، في تاريخ الحدث، حضر فقط 150 شخصًا ولم يقتحموا المنشأة !


7- تغريدة والد قلق في أركنساس عن "30-50 الخنازير البرية"
في أغسطس، دعا الناس إلى حظر الأسلحة الهجومية بعد حادثة إطلاق النار المميتة في أوهايو وتكساس. لكن ويليام ماكنب، وهو أب من أركنساس، حاول الدفاع عن حيازة الأسلحة على "تويتر". وغرّد: "سؤال شرعي لأميركا الريفية. كيف أقتل الخنازير الوحشية التي تتراوح من 30 إلى 50 والتي تصل إلى فناء منزلي خلال 3-5 دقائق بينما يلعب أطفالي الصغار؟"
ولقد تداول الناس هذه التغريدة بين السخرية والجدية، وألفوا عنها الميمات والنكات على وسائل التواصل الاجتماعي.

8- "Fiji Water Girl"
امرأة تحمل مياه "فيجي" على السجادة الحمراء في حفل جولدن جلوب سرقت بسرعة انتباه الإنترنت. وسرعان ما عُرِفت بـ"فتاة مياه فيجي" "Fiji Water Girl"
فقد استغلت هذه الشابة وجودها على السجادة الحمراء في معرض استقبال النجوم في حفل غولدن غلوب هذا العام، وراحت توزع قوارير المياه بحرفية. وسرعان ما لاحظ الناس على الإنترنت أنها ظهرت في خلفية غالبية صور المشاهير، وسرقت الأضواء منهم فانتشر اسمها على شبكة الإنترنت بوسم #FijiWaterGirl" حيث طالب البعض بتسليمها جائزة لخبرتها في سرقة الأضواء من النجوم أمام عدسات الإعلام.

9- الفتاة VSCO
تحدث الجميع عن صعود الفتاة VSCO هذا العام. فقد علقت وسائل الإعلام وبينها Buzzfeed و New York Times عن ظهور فتاة VSCO. وهو تطبيق لتحرير الصور على شاكلة فتاة بيضاء غنية ونحيفة. وهي تشكل التقاطع بين إطلالة 'تسعينيات القرن الماضي وفتاة سيرفر surfer girl (الألبوم لفرقة The Beach Boys).

تشمل ملابس الفتاة VSCO دائماً موضة شعر ذيل الحصان، وإطلالة بدون تبرّج، أظافر الباستيل، والبلوز القصير (Crop top) وقمصان T-shirt كبيرة الحجم. وربطات شعر مصنوعة من القماش وأحذية من علامة "فانز" وحقيبة ظهر من علامة "فايلرافين كانكين" التي حصلت عليها من محلات "أوربان أوتفيترز". كما لديها عشق لقوارير مياه "هايدرو فلاسك" (وتفضلها بالطبع مغطاة بالصور والملصقات). أما أبرز ما يتضمنه حسابها على الإنستغرام فهو إحدى وصفات العناية بالبشرة والتي لا يقوم أحد بتطبيقها، كما أنها تقوم بتدليك وجهها ببخاخ الوجه المصنوع من ماء الورد من "ماريو باديسكو". هذه هي باختصار فتاة ستايل "فيسكو".

هناك فرصة كبيرة لأن تصادفوا إحدى تلك الفتيات، إن لم يكن ذلك في الحياة الواقعية، فستجدوهن بالتأكيد على الإنستغرام أو تطبيق تيك توك، حيث تنتشر الميمز المتعلقة بفتيات "فيسكو". وهو الإسم المأخوذ من تطبيق تحرير الصور الشهير المعروف بـ "فيس-كو" وهو الستايل المفضل لفتيات جيل "زي". وقد يعتبره البعض نمط من أنماط الحياة. والمكون الأساسي لأن تكوني فتاة "فيسكو" هو تمتعكِ بوعي بيئي دون أن تكوني على دراية تامة بما يعنيه ذلك، واقتنائكِ بالضرورة لقارورة "هايدرو فلاسك".

وفيما تم تسمية نجمة YouTube، إيما تشامبرلين، باسم "فتاة VSCO المثالية" صرّحت بأنها لا تعتقد بأن المواصفات تنطبق عليها. وقالت: "لم أكن أعرف شيئاً عن فتاة VSCO حتى قبل أسبوعين. ويبدو أنني الآن معتبرة واحدة منهن. أنا لا أستطيع مجاراة هذا الهوس، لكني في الواقع لا أمانع في التوصيف"


10- "The Bagel Boss guy"
تحدث رجل حول تطبيقات المواعدة في متجر لبيع الخبز في لونغ آيلاند، وسرعان ما انتشر الخبر عبر الإنترنت تحت عنوان "The Bagel Boss guy". وكان غاضبا لدرجة أنه يشعر بالأسى من الإهانات بسبب حجمه.

في شهر يوليو الماضي، ظهر شريط فيديو على الإنترنت لرجل يصرخ داخل متجر لبيع الخبز في لونغ آيلاند. ويمكن سماع صوته وهو يتحدث حول حول تطبيقات المواعدة، وعلاقته بالنساء، وطوله، واعترض سائلاً: "لماذا يسمح للنساء بإهانة الرجال على مواقع المواعدة، كأن تقول للرجل أنت 5 أقدام. هل هذا مقبول؟!" وعندما ظهر شريط الفيديو، أطلق عليه الإنترنت اسم Bagel Boss Guy. ثم عُرفَت هوية الشخص لاحقاً وهو كريس مورغان الذي استمتع بشهرة الإنترنت لعدة أسابيع. ثم حلّ ضيفاً على برنامج "د. أوز /Dr. Oz" ليوضح سبب غضبه.

11- "دوبي في الممر".
انتشرت موجة رعب على الإنترنت مع ظهور لقطات CCTV لشخصية تشبه شخصية "هاري بوتر" وتم تداولها تحت عنوان "دوبي في الممر".
وكانت فيفيان جوميز قد شعرت بالصدمة لإيجاد لقطات غريبة على الكاميرا الأمنية في منزلها في كولورادو. حيث لاحظت شخصية صغيرة في الممر تبدو أنها "دوبي "من امتياز فيلم الرعب لـ"هاري بوتر".
وعندما نشرت جوميز الفيديو على "فيسبوك" انتشر على الفور وظن الناس أنه كان مزيفًا. لكنها أصرّت على أنه حقيقي وغير ملتبس.
وفيما رأى بعض المتابعين بأنه مجرّد طفل صغير، بررت "جوميز" أن الوقت كان متأخراً في الليل وابنها لم يكن بالخارج. علماً أنها صرّحت لصحيفة Inside Edition، قائلة: لست أدري إن كانوا سيحلّون هذا اللغزّ!

12- FaceApp
انتشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي تطبيق الصور FaceApp الذي يعطي صورةً قريبة من واقع تحولات تعابير الوجه عبر الزمن ليظهر الشخص من خلاله بتعابير وجهه كما ستبدو عندما يكبر ويشيخ.

في هذا العام ، قام 13 مليون شخص بتنزيل تطبيق FaceApp ليكتشفوا كيف سيبدون عندما يصبحون مسنين. واستخدموا التطبيق لتحرير الصور التي ظهرت بعلامات الشيخوخة كالتجاعيد والبقع الشمسية والشعر الرمادي. ولقد نشر الناس النتائج في جميع أنحاء وسائل التواصل الاجتماعي، بحيث تحوّل الأمر لما يشبه الجنون عبر الإنترنت.
ورغم وجود تساؤلات حول ما إذا كان الروس يقومون بتخزين بيانات المستخدمين والمعلومات لأن التطبيق مملوك لشركة روسية، لم يتوقف ملايين الأشخاص حول العالم من استخدام هذا التطبيق الشهير.

13- كيكي بالمر وديكي تشيني
وانتشر الخبر عن كيكي بالمر بالفيروس عندما قالت أنها لم تستطع التعرّف على ديك تشيني في فيديو لفانيتي فير. حيث ظهرت نجمة "Hustlers" في شريط فيديو لفانيتي فير في سبتمبر. وكان مُلفتاً بأنها لم تتعرف على صورة نائب الرئيس الأميركي السابق ديك تشيني. حيث قالت: "أكره أن أقول ذلك. وآمل ألا أبدو سخيفة. لا أعرف من هو هذا الرجل. أقصد أنه يمكن أن يسير في الشارع ولا أعرف عنه شيئًا. آسفة لهذا الرجل ".
ولقد انتشرت هذه اللقطة بشكلٍ ساخر عبر الإنترنت بميمات وتكاتز فيما انتشرت عبارته "آسفة لهذا الرجل" مطبوعة تجارياً عبر الملابس.

14- كيلي جينر Rise ad Shine
عندما غنت كيلي جينر Kylie Jenner أغنيتها الشهيرة Rise ad Shine، انتشر مقطع فيديو حولها عبر الإنترنت.
ففي أكتوبر الماضي، نشرت "جينر" جولة عبر الفيديو لمكتب Kylie Cosmetics. وتظهر فيه وهي تحاول إفاقة ابنتها "ستورمي"، من غفوة عن طريق غناء عبارة "Rise and shine". ولقد تفاعل رواد الإنترنت مع الأغنية ، وأنشأوا تركيبات ريمكسات وميمات.
بعد بضعة أسابيع، ذُكر أن نجمة تلفزيون الواقع قد سعت لتثبيت ملكيتها لعبارة "إنهض وأشرق/ Rise and shine" في السجل التجاري.

15- قفزة #TheBachelor
انتظر مشجعو "The Bachelor" طوال الموسم أن يشاهدوا قفزة Colton إلى السياج وراحوا يعلقون عبر وسائل التواصل الاجتماعي حول إحباطهم لعدم تنفيز القفزة.
ولقد استمر النقاش حول قفزة كولتون المتوقعة هذا العام طوال الموسم. فبعد عرض كل حلقة كان يعلقون مجدداً حول قفزة السياج المحتملة. ووصل الأمر بأحد رواد "تويتر" لإنشاء حساب بعنوان "هل قفز كولتون فوق السياج؟" وأضاف في تعريف الـBio سائلاً "هل فعل ذلك؟"

وفي مارس، حدثت القفزة أخيرا. قام كولتون بتحجيم السياج بعد الانهيار القاسي. ما جعله بحاجة للابتعاد عن الكاميرات.في وقتٍ كانت وسائل الإعلام الاجتماعية مشتعلة بالإثارة. حيث قام أحد الأشخاص بالتغريد ، "قفز #TheBachelor السياج. وأكرر، لقد قفز من السياج." فعلق معجب آخر ممازحاً "و The Emmy for Outstanding Guest Actor في Drama Series يذهب إلى ... السياج."



16- القطط المخيفة
عندما تم إصدار الفيديو الترويجي لـcats "القطط" ، خرجت مخالبهم على وسائل التواصل الاجتماعي.

فمع إصدار الفيديو الترويجي لمقطورة "Cats" في يوليو - شعر الناس بالرعب. وامتلأت وسائل التواصل الاجتماعي بتعليقات حول كيفية ظهور القطط المخيفة والقلقة في المعاينة. كان البعض مرتبكًا لكونهم يشبهون البشر كثيرًا ، بينما كان الآخرون قلقين بشأن الصور المركبة بواسطة الكومبيوتر( CGI).
وراح المغرّدون يتناولون الموضوع بتغريداتٍ متباينة. حيث ذكر أحدهم الموضوع معلقاً: "إنه لأمر فظيع أكثر مما كنت أحلم !!! لماذا تطفو وجوههم على أجسام البشر أهي مسألة تتعلق بتقنية الصور المركبة CGI؟"



17- أليكس مورغان والشاي (Alex morgan tea)
لفتت نجمة كرة القدم أليكس مورغان الأنظار عندما تظاهرت وكأنها تشرب كوباً من الشاي بعد أن سجلت هدف الفوز ضد إنجلترا خلال كأس العالم للسيدات. والمعروف هو أن الشاي يُعتبر رمزاً للعادات الاجتماعية في انجلترا. فاعتُُبرت حركتها بمثابة السخرية المستفزة

في يوليو، فاز المنتخب الوطني للسيدات في الدور قبل النهائي ضد إنجلترا بفضل أليكس مورغان. لقد سجلت هدف الفوز في عيد ميلادها، واحتفلت بالتظاهر باحتساء الشاي في أرض الملعب! فأشعلت هذه اللحظة ضجة عل مواقع التواصل. حيث امتدح الكثيرون أداء اللاعبة المثير. فيما عبّر البعض عن استيائهم من تصرّفها ووصفوها بالمتعجرفة.
ولقد صرّحت مورغان لصحيفة تايم آنذاك أن اللاعبين الرجال في جميع أنحاء العالم يحتفلون في بطولات كبيرة، بطرقٍ مختلفة. "عندما أنظر إلى احتساء فنجان من الشاي، فأنا مندهشة نوعًا ما - عليكم أن تضحكوا وتتفاعلوا مع كل الانتقادات".


18- تحدّي العشر سنوات (10-year challenge)
مع اقتراب العقد من نهايته، شارك الناس في تحدي السنوات العشر.

في شهر يناير، شارك الأشخاص في تحدي العشر سنوات، والذي يتطلب من كل شخص نشر صورة لنفسه اعتبارًا من عام 2009 وصورة لنفسك في العام 2019. كان الغرض من ذلك هو توضيح مدى التغيير الجسدي في العقد الماضي لكل فرد.
ولقد تم إحياء التحدي مجدداً في شهر نوفمبر مع اقتراب العام والعقد من نهايته. فتمت تعبئة قنوات التواصل الاجتماعي مجدداً بصور المقارنة للأشخاص. حيث نشر كل فرد صورتين إحداهما منذ عشر سنوات والثانية في العام 2019 جنباً إلى جنب مع الوسم #10YearChallenge وظهرت التغييرات المُلفتة في مظهر الوجه والجسد.

كل هذه التحديات شغلت مواقع التواصل الاجتماعي والاكتروني بطريقةٍ ملفتة لتصبح أحداثاً عالمية عبرت الحدود الجغرافية إل كوكب الانترنت بفضل التفاعل البشري حول العالم بقواسم اهتمام مشتركة حول قضايا وتحديات معينة.
إنه عام الإنترنت بكل المقاييس. يبقى أن ننتظر المزيد من المفاجآت في العام والعقد المقبل. علماً أن مخيلة المشاركين تتسع لتتناول العديد من الأفكار الهادفة عبر التطبيقات، وبينها التركيز على قضايا البيئة وتغيرات المناخ وقضايا المرأة وغيرها من الأفكار البناءة.