قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من بيروت: كشفت الفنانة سلمى أبو ضيف عن تعاون بينهما وبين مجلة فوع بريطانيا وشركة هواوي في مشروع فني كان جزء منه إعادة تجسيد شخصية الفنانة الراحلة سعاد حسني.

وجاء ذلك عبر عدة تدوينات نشرتها على الإنستغرام، أعطلت لمحات عما يحضر له، وكان لافتاً جداً الشبه بينها وبين الفنانة الراحلة في الملامح أيضاً وليس بالملبس فقط.

حيث إختارت إطلالة شهيرة للسندريللا، بفستانها الأسود بدوائر بيضاء وقبعة مماثلة، أنجزت الإطلالة من قبل خبيرة الموضة Yasmine Eissa.
أما من الناحية الجمالية، برعت خبيرة التجميل دنيا صدقي في وضع لمسات جذابة من المكياج الناعم المرتكز على رسمة الحواجب واستخدام الكحل والماسكرا مع أحمر الشفاه من أجل التقرب من ملامح سعاد حسني، كما اعتمدت تسريحة شعر بسيطة لتكمل أناقتها مع القبعة الكبيرة بلمسة أحد مصففي الشعر بـ KRISS BEAUTY SALONS.

الفكرة وراء المشروع

في ظل وباء كورونا تغيرت الطريقة التي يعمل بها العالم، والتعاون الفني الخلاق كان أحد هذه المجالات التي تأثرت بالوباء، وإستبدلت الرحلات الجوية والإجتماعات حول عواصم العالم بالإجتماعات الرقمية من راحة المنزل.

فوغ وهواوي في هذه التجربة جمعت فريق عمل من فنانين شباب من مختلف المجالات مبعثر ما بين القاهرة، والمكسيك، وإيطاليا وروسيا، للتعاون معاً كل في مجاله وإنتجت فيلماً قصيراً هو بمثابة إعلان لمنتجات شركة المحمول الشهيرة، أنجز عن بعد بإستخدام تكنولوجيا الاتصال، والمشاركة، لترسخ لعالم عمل جديد.