قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف: من قلب المملكة العربية السعودية يعود برنامج "TOP CHEF" في موسمه الخامس على MBC1 و"MBC العراق" مليئاً بالتحديات الحماسية ومغامرات الطهي والمنافسات الاستثنائية بين أمهر المشتركين من مختلف أرجاء العالم العربي.

انطلقت الحلقة الأولى في أحد الأماكن المبهرة في محافظة الدرعية الحاضنة لأكبر مشاريع إحياء التراث، حيث كانت لجنة التحكيم الثلاثية المؤلفة من الشيف منى موصلي، الشيف مارون شديد، والشيف بوبي شين في انتظار المشتركين الـ16، وهم أحمد علي حسن الحاج، تامر خليل، شربل حايك، نبيل بقوس، نسيم رسروماني، نجلاء بن صالح سعد، حسام عاطف، باتريك مرعب، تركان شعراوي، مهدي عبد الله، بلال لونا، أسامة حمدي، عبد المناف البلول، رضى العتيبي، طارق طه، مشاعل ابراهيم.

وفي التحدي الأول، تمكّن ثمانية مشتركين من التأهل إلى الحلقة التالية، فيما حصل الثمانية الآخرون على فرصة إعادة التحدي ليجتاز 7 منهم اختبار الإعادة بنجاح، ولتنتهي رحلة المشتركة مشاعل ابراهيم من السعودية، ولتكون بالتالي أول المغادرين.

أعلنت الشيف منى موصلي عن انطلاق الموسم الخامس من "توب شيف"، وكشفت عن وجود 16 صندوقاً وضعت فيها المكونات التي يجب أن تتضمنها الوصفات المطلوبة، والمتمثلة في إعداد طبق حر من صندوق يحتوي على 8 مكونات.

وتوجّه الشيف مارون إلى المشتركين بالقول أن "البرنامج يختبر قدراتكم على مستويات مختلفة، فيما أكد الشيف بوبي على أن "توقعاتنا لمستويات المشتركين عالية، وعليكم أن تبينوا إبداعاتكم وأن تظهروا مقدراتكم وابتكاراتكم".
ولم تتأخر موصلي حتى طلبت من المشتركين سحب السكاكين من الرقم 1 إلى الرقم 8، لتحدد الأرقام المتشابهة للصناديق عن أسماء المتنافسين، حيث يحصل المشتركان اللذان يحصلان على الرقم نفسه على صندوقين متشابهي المكونات، ويتحديان بعضهما البعض على أن يستخدما كل المكونات بدون استثناء.

وستحدّد نتيجة التحدي أسماء المشتركين الثمانية الأفضل، ويحصلون بالتالي على شنط السكاكين، يحجزون وفقاً لها مكانهم في "توب شيف".
ولفتت موصلي أن "مدة التحدي الأول هي 45 دقيقة، وتكون على شكل ثنائيات متنافسة، واجتهد المشتركون في إعداد أطباقهم.

وبعد انتهاء مدة التحدي، كان مرور المشتركين في ثنائيات أمام اللجنة التي جلست لتذوق الأطباق وإعطاء توجيهاتها تفصيلياً، ولتشير إلى نقاط القوة والضعف في كل منها على مرأى ومسمع منهم.

واعتبرت الأفضل بينهم: مناف، رضى، مهدي، باتريك، أسامة، بلال، نبيل، طارق، الذين تسلموا حقائب السكاكين الخاصة بهم، وأعطي الثمانية الأضعف فرصة ثانية، واكتشف هؤلاء سبب تقييم أطباقهم، إذ عليهم الاستفادة من التعليقات في الجولة الثانية.
حصل المشتركون الثمانية على 30 دقيقة لإعادة التحدي، ثم مروا مرة أخرى أمام اللجنة، التي أجرى أعضاؤها مقارنة بين الطبقين الأول والثاني، حيث استفاد بعض المشتركيم فعلاً من النصائح فيما كرّر آخرون الأخطاء نفسها، ولم ينجحوا في ترجمة الأفكار التي أخذوها من اللجنة.

وقد علقت موصلي بالقول أن "الفكرة من هذا التحدي، هي أن التعلم من الأخطاء مهم على درب المهارة والتميز، واعتبر الشيف مارون "أننا نريدكم أن تظهروا مهاراتكم وأن تذهبوا بها إلى البعيد". واكتفى الشيف بوبي بالقول أن "المشترك الذي يغادر، هو الذي لم يستغل الفرصة الذهبية التي أعطيت له". وفي نتيجة التحدي، انتهت رحلة مشاعل ابراهيم من السعودية، كونها قدمت الطبق الأضعف.

الجدير بالذكر أن الفائز في نهائيات البرنامج، يحظى بعدد من الجوائز المالية والعينية، إذ يفوز بمبلغ 375 ألف ريال سعودي، مضافًاً إليها مبلغ 100 ألف ريال تقدمة دجاج التنمية، وسيارة Nissan X-Terra 2022، وتغطية كاملة من مجلة Hospitality news، سفر وإقامة في بريطانيا، وجائزة العلم والمعرفة عن برنامج دبلوم سلامة الأغذية في الهيئة الملكية للصحّة البيئية في لندن تقدمة شركة بويكر Boecker، بالإضافة إلى سفر وإقامة في برلين للتعرف على أحد ابتكارات شركة Miele الألمانية التي تشتهر بتطوير وتصميم وتصنيع أجهزة المطابخ، فضلا عن مشاركة محلية أو إقليمية في أحد معارض الضيافة 2022HORECA ، ويحمل كذلك لقب "توب شيف العالم العربي".