إيلاف: تعود جوليا روبرتس الى السينما بفيلم جديد يحمل عنوان "Ticket to Paradise" تشترك في بطولته مع جورج كلوني.

الكوميديا الرومانسية من إخراج أول باركر الذي سبق له على افلام مثل ("Mamma Mia! Here We Go Again" ، "The Best Exotic Marigold Hotel")، والذي شارك في كتابة النص مع دانيال بيبسكي.

تدور قصة الفيلم حول روبرتس وكلوني كوالدين مطلقين منذ فترة طويلة تزوجا باندفاع عندما كانا في مقتبل شبابهما ولم تنجح الزيجة.
وعندما تتوجه ابنتهما ليلي (كايتلين ديفر) في رحلة ما بعد التخرج إلى بالي وتقرر الزواج من مواطن محلي، يسافر الاثنان إلى إندونيسيا لمنعها من ارتكاب نفس الخطأ الذي ارتكبوه من قبل.

يسلط المقطع الدعائي الضوء على العلاقة المتوترة بين الشخصيتين، حتى أثناء محاولتهما توحيد الجهود من أجل ابنتهما.

"أسوأ 19 عامًا في حياتي ،" يقول كلوني خلال حوار يرد في المقطع الدعائي، لترد روبرتس: "كنا متزوجين فقط لخمسة أعوام."

فيجيبها قائلاً: "أنا أشمل فترة التعافي".


بالإضافة إلى روبرتس وكلوني وديفير ، يشمل طاقم الفيلم أيضًا بيلي لورد ("Booksmart") ولوكاس برافو ("Emily in Paris"). أنتج روبرتس وكلوني الفيلم مع ديبورا بالديرستون وتيم بيفان وإريك فيلنر وماريسا يريس جيل وليزا روبرتس جيلان وسارة هارفي وغرانت هيسلوف.

الفيلم عبارة عن إنتاج مشترك بين Working Title Films و Smokehouse Pictures و Red Om Films ، ومن توزيع Universal Pictures.

من المقرر أن يطرح "Ticket to Paradise" في دور العرض في 21 أكتوبر. ثم يبث على منصة Peacock بعد 45 يومًا من عرضه الأول.