قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

روما: قرر مجلس الوزراء الايطالي الجمعة اعلان المنطقة المتضررة جراء غرق السفينة كوستا كونكورديا التي غرقت في 13 كانون الثاني/يناير قبالة جزيرة جيليو في توسكانا، في كارثة طبيعية.

وهذا القرار الذي اعلن الاثنين، اكده وزير العلاقات مع البرلمان بييرو غياردا لدى مغادرته جلسة مجلس الوزراء.

وكان وزير البيئة كورادو كليني قال ان هذا القرار quot;يعني ان كل العمليات المتصلة بهذا الحادث هي شأن وطني وتتطلب مشاركة المؤسسات الوطنية والحكومة والمنطقةquot;.

واضاف كليني ان quot;مستوى الموارد الضرورية سيتحدد عبر الخطة التي سنعتمدهاquot;.

وقد اسفر غرق كوستا كونكورديا التي كانت تقل اكثر من اربعة الاف شخص عن احد عشر قتيلا على الاقل. ولا يزال عشرون شخصا في عداد المفقودين.

وتتخوف السلطات من كارثة بيئية اذا ما تدفق في البحر 2380 طنا من الوقود ما زالت حتى الان في خزانات السفينة.